قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


عمان: قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس انه لم يلمس أي تراخ من الجانب الأميركي فيما يتعلق برفض الاستيطان الإسرائيلي .
وقال عباس في تصريح صحافي بعد لقائه بالملك عبد الله الثاني اليوم الخميس في عمانquot;ما سمعناه في السابق مازلنا نسمعه الآن من انه لا بد أن توقف إسرائيل كل الأنشطة الاستيطانية وبعد ذلك تبدأ مفاوضات المرحلة النهائية quot; . وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أعلن عن استعداده لوقف الاستيطان في الضفة الغربية بصورة مؤقتة بطلب من واشنطن التي تطالب بتجميد تام للاستيطان في الضفة الغربية والقدس. وفي المقابل تطالب الدول العربية باتخاذ خطوات تطبيعية مع إسرائيل .

وقال عباس انه اطلع الملك عبد الله على نتائج المؤتمر السادس الأخير لحركة فتح الذي عتقد مؤخراً في بيت لحم وان الملك هنأه على انتخابه رئيساً للحركة . وقال بيان للديوان الملكي الأردني إن الملك عبد الله أجرى مباحثات مع عباس تركزت على التطورات المتصلة بجهود تحقيق السلام في المنطقة ،كما جرى اليحث في الخطوات الواجب اتخاذها في المرحلة المقبلة لتكثيف الجهود المستهدفة إعادة إطلاق المفاوضات وفق المرجعيات المعتمدة، وخصوصا مبادرة السلام العربية.

وكما أكد الملك خلال المباحثات دعم الأردن الفلسطينيين وبذل أقصى الجهود لإطلاق مفاوضات جادة وفاعلة تؤدي إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وتحقق السلام الشامل والدائم في المنطقة . وشدد على ضرورة وقف إسرائيل جميع عمليات الاستيطان والخطوات الأحادية التي تقوض المسيرة السلمية، وتهيئة الأجواء المناسبة لإعادة إطلاق المفاوضات، والتوصل لاتفاق سلام شامل يعيد الحقوق العربية ويحقق الأمن والاستقرار في المنطقة.