قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يا أنا .. يا الحضري !!

جلال محمد جلال

أخيرا و بعد طول انتظار انتهت احداث الدراما السينمائية quot; يا انا يا الحضري quot; وهو الفيلم الذي لعب فيه النادي الاهلي دور البطولة و شاركه فيها عصام الحضري ليأتي البطل ( الاهلي ) على الحضري بالضربة القاضية وسط

عصام الحضري
تهليل الحاضرين للبطل المنتصر حيث اعماهم الظلام الدامس الذي يسود دور السينما ان يروا ولو لشبر واحد ابعد من اطار الشاشة السوداء .

فقد قررت لجنة فض المنازعات بالاتحاد الدولي لكرة القدم تحقيق رغبة طال إنتظارها من إعلام وإدارة وجمهور النادي الأهلي، إنه قرار إيقاف عصام الحضري لمدة أربعة شهور اعتباراً من بداية أغسطس المقبل (واللاعب لا يمتلك الكثير من الوقت بمقاييس العمر) بالإضافة إلى تغريمه مبلغ 900 ألف يورو (واللاعب اشتهر بحرصه على المال وفق أهلاوية وعلى رأسها مانويل جوزيه الذي سبق أن وصف الحضري بالبخل) .

القرار الذي يعيد للاهلي هيبته و يؤكد للجميع ان الاهلي قادر على ردع اي شخص يفكر ولو حتى التفكير ان يعبث بتاريخ النادي الكبييييير.. وكما يقولون في البيانات الأمنية العربية التي تتخذ صيغة واحدة .. القرار رادع لكل من تسول له نفسه العبث بهذا الكيان الشامخ.

ولمن لا يعلم فإن هيبة الاهلي أهم من هيبة مصر .. هيبة الاهلي أهم من ان تصل مصر الى كأس العالم وتحقق حلم طال إنتظاره ... والإعلام الرياضي المصري يعكس خريطة مساندة الأهلي على المستوى الشعبي، فهناك أكثر من 90 % من الشعب المصري يعشقون الأهلي، الأمر الذي أفرز أكثر من 90% مشجع يعملون في الصحافة والإعلام الرياضي يشجعون الأهلي بطريقة أكثر تعصباً من رجل الشارع، وجميع هؤلاء وجدوا أن هيبة الأهلي أهم من تحقيق منتخب مصر للعالمية التي حلمنا بها.

حيث جاء القرار بمثابة صدمة للجهاز الفني للمنتخب المصري لكرة القدم خاصة في ظل عدم توافر بديل فعلي للحضري، وهي حقيقة واقعية شئنا أم أبينا، ووفقا لهذا القرار الصادر عن مجلس الامن الكروي quot; الفيفا quot; فإن الحضري يمكنه المشاركة مع المنتخب المصري في المباراة المقبلةامام منتخب الجزائر و هي الاهم في المرحلة الحالية على الاقل من الناحية النفسية خاصة بعد الأداء المخيب للفراعنة في مباراة زامبيا، كما سيتمكن من المشاركة في بطولة كأس العالم للقارات التي ستقام بجنوب أفريقيا في يونيو / حزيران المقبل.

لكنه سيغيب عن المنتخب في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم، حتى بداية ديسمبر 2009، مما سيضع الجهاز الفني للمنتخب في ورطة، صحيح أن البديل الأول وهو عبدالواحد السيد يمر بفترة لا بأس بها، ولكن الحضري لازال الحارس الأول في مصر وليس هناك بديل يمكن الاعتماد عليه في الوقت الحالي ، وإيقاف الحارس الكبير يفجر العديد من التساؤلات، هل شعر الأهلي بكل الإرتياح الآن؟ ماذا ستكون ردة فعل الإعلام والصحافة في مصر حينما تفقد مصر فرصة تحقيق الحلم والتأهل للمونديال؟ هل تحدث المعجزة ويعفو النادي الأهلي عن الحضري ويثبت أنه ناد وطني لا يسعى لثأر شخصي على حساب مصلحة مصر؟ أم أن شعار (الأهلي فوق الجميع) لازال سارياً حتى وإن كانت مصر جزء من هذا (الجميع) ؟؟!!