قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رفضرئيس اللجنة المنظمة لبطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 2010 بجنوب أفريقيا اليوم الثلاثاء القلق الأمني الذي أثير حول البطولة منذ تعرض منتخب توجو لهجوم مسلح في أنجولا التي تستضيف حاليا بطولة كأس الأمم الأفريقية.

وصرح داني جوردان الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة لكأس العالم 2010 للصحفيين اليوم قائلا إنه من quot;غير المنطقيquot; عمل أي ربط بين الهجوم الذي شهدته أنجولا قبل انطلاق منافسات كأس أفريقيا وبين الحالة الأمنية في جنوب أفريقيا.

وأوضح جوردان أن جنوب أفريقيا يجب الحكم عليها من خلال ما يجري على أرضها من أحداث وليس ما يحدث في دولة أخرى تفصلها عنها مسافة أربع ساعات بالطائرة مؤكدا أنه لا يوجد أحد في أوروبا قد يربط واقعة في فنلندا بالوضع في إنجلترا.

وأضاف جوردان أنه منذ عام 1994 استضافت جنوب أفريقيا أكثر من مئة حدث رياضي كبير دون تعرض أي منها لأي حوادث عنف وأن البلاد ستستضيف بطولة كأس عالم quot;على درجة عالية من الفاعلية والاحتراف والأمنquot; خلال شهري حزيران/يونيو وتموز/يوليو المقبلين.

واستبعدت توجو رسميا من منافسات بطولة الأمم الأفريقية الحالية بعدما عاد منتخبها من أنجولا إلى بلاده أمس الأول الأحد.

وعاد المنتخب التوجولي إلى بلاده بعد يومين من تعرضه لهجوم مسلح من جبهة تحرير جيب كابيندا الانفصالية مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص.