قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


أنفق اليمن نحو مليار دولار لإنشاء وتأهيل العديد من المشاريع الرياضية والخدماتية شملت ملاعب دولية وفنادق سياحية في محافظتي عدن وأبين الساحليتين، لكنه على موعد في نهاية شهر مايو المقبل للتيقن من أحقيته في استضافة منافسات بطولة كأس الخليج العربي لكرة القدم في نسختها العشرين المقررة خلال الفترة من 22 نوفمبر ولغاية 4 ديسمبر المقبلين .

علي الحملي من صنعاء :في الوقت الذي تم خلاله اعتماد التصميمين النهائيين للتعويذة والشعار الرسمي لخليجي عشرين , وحصول مختلف وسائل الإعلام اليمنية ومراسلي الصحف والمجلات والقنوات الرياضية الخارجية النسخة النهائية لكل من الشعار والتعويذة الرسميين للبطولة العريقة.

ودعت الأمانة العامة بدول مجلس التعاون الخليجي الاتحادات الخليجية الأعضاء ممثلة بعمان والسعودية وقطر واليمن والإمارات والبحرين والكويت والعراق للمشاركة في اجتماع أمناء السر الذي سيعقد يوم 30 مايو/أيار القادم بالعاصمة السعودية الرياض .

ومن المنتظر أن يناقش الاجتماع استعدادات اليمن لاستضافة خليجي عشرين بعد زيارة وفد اللجنة الثلاثية المكلفة للاطلاع على سير التحضيرات ومناقشة التقرير الذي تم إعداده من واقع ما خرجت به من مشاهدات خلال زيارتها الميدانية الثانية مطلع ابريل الجاري .

مدير خليجي عشرين اثناء زيارته لمشروع تاهيل الملعب الرئيسي للبطولة وخلال الشهر المقبل ستسلم ملاعب التدريب الستة في عدن بعد استكمال انجازها من قبل الشركات المنفذة, في حين ما زالت الأعمال تسير بوتيرة متسارعة بمشروع ستاد الوحدة في أبين إلى جانب مشروع تاهيل ستاد 22 مايو في عدن الذي يتسع لـ30 ألف متفرج .

وبحسب المسؤولين اليمنيين،فإن القيمة الإجمالية للإعداد والاستعداد من جميع التجهيزات لاستضافة خليجي عشرين تصل تقريباً مليار دولار أميركي أي ما يعادل 38 مليارًا و600 مليون ريالاً يمنيًا.

وحدد رئيس الاتحاد المستضيف الشيخ احمد العيسي منتصف أكتوبر المقبل موعدًا لاستكمال تأهيل الملعب الرئيس في عدن،منوّهًا بأنه شبه جاهز بعدما كان قد افتتح في العام 2003، وتم الانتهاء من تنفيذ المنصة الرئاسية له وكذلك تأهيل غرف اللاعبين والحكام .

وأوضح مدير بطولة خليجي عشرين في تصريح لايلاف بأن العمل يجري حاليًا في إنشاء كابينات التعليق والأستوديو التحليلي على أن يتم قريبًا تنفيذ طبقة الترتان للأرضية تمهيدًا لتعشيبه وكذلك البدء بتركيب مقاعد المدرجات ..

بينما قال الشيخ حاشد بن عبدالله الأحمر نائب وزير الشباب والرياضة بإن اليمن جاهزة، وهي تعمل ليل نهار على أن تكون المنشآت الرياضية وسكن المنتخبات والجماهير والحكام والإعلاميين جاهزة قبل الدورة بوقت كاف .

واستغرب الشيخ حاشد الأحمر في تصريح لـيومية quot;الوطنquot; السعودية , من الإشاعات التي تشير إلى أن اليمن غير قادرة على استضافة كأس الخليج، مضيفاً بأنه سبق لليمن أن استضافت كثيراً من البطولات العربية والآسيوية وبنجاح .

من جهته صرح الشيخ فواز بن محمد آل خليفة رئيس المؤسسة العامة للشباب والرياضة بمملكة البحرين أن بلاده ملتزمة بقرار جماعي يصدر من دول مجلس التعاون الخليجي بشأن قضية استضافة اليمن لبطولة كأس الخليج في نسختها العشرين لكرة القدم.

وأضاف: quot;قضية كأس الخليج كثر حولها الكلام، وأغلب هذه الأحاديث عبارة عن اجتهادات شخصية غير رسمية، نحن كمسئولين لا نعترف إلا بالقرارات الرسمية، والقرار الرسمي يؤكد أن خليجي 20 في اليمن، كما هناك قرار رسمي بأن البلد البديل هو البحرين في حال عدم تمكن اليمن من احتضان الحدث لأي سبب كانquot;.

ومضى قائلاً: quot;خلال الاجتماع الأخير في الكويت لوزراء الشباب والرياضة ورؤساء اللجان الأولمبية بدول مجلس التعاون كلفت اللجنة التي تقوم بتفتيش المنشآت اليمنية بزيارة موقع الحدث ونقل تقرير متكامل حول ذلك .

وأشار الشيخ فواز إلى أن اللجنة الثلاثية لم ترفع تقريرها إلى الآن لكنه سيقدم إلي اجتماع أمناء سر اللجان الأولمبية واجتماع أمناء سر اتحادات كرة القدم بدول المجلس التعاون الخليجي المقبل ليمكن تحديد قدرة اليمن على استضافة البطولة من عدمهاquot;.