قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ظهر يوم أمس مدافع نادي ويستهام الإنكليزي، مانويل دا كوستا، من أجل بدء محاكمته بشأن مزاعم تتحدث عن قيامه بالاعتداء جنسياً على سيدة.

وقد وُجِّهَت الاتهامات إلى اللاعب البرتغالي، في أعقاب الكشف عن ذلك الحادث الذي زعمت من خلاله تلك السيدة أنها تعرضت للاعتداء من قِبل دا كوستا في ملهي ليلي يقع شرق لندن.

وأبرزت الصحافة ووسائل الإعلام الإنكليزية خبر امتثال اللاعب لقرارات القضاء، بعد مثوله يوم أمس أمام محكمة قضاة ريد بريدج، للتحقيق معه بشأن ما نُسِب إليه من ادعاءات تتحدث عن قيامه بالاعتداء الجنسي وكذلك الاعتداء المشترك على تلك السيدة.

وذكرت في هذا الشأن صحيفة الدايلي ميل البريطانية أن اللاعب الذي يبلغ من العمر 24 عاماً، قد ألقي القبض عليه في تشرين أول / أكتوبر الماضي، وتم الإفراج عنه بعدها بكفالة، انتظاراً لإجراء مزيد من التحقيقات معه.

فيما قالت شرطة سكوتلاند يارد إن سيدة في أوائل العشرينات من عمرها هي من تقدمت ببلاغ رسمي بشأن تلك المزاعم في قسم شرطة بشرق لندن خلال الساعات الأولى من صباح يوم السابع عشر من شهر تشرين أول/ أكتوبر الماضي، بعد وقوع الحادث بقليل.