قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اكد الامين العام لاتحاد اللجان الاولمبية العربية عثمان السعد الاحد في الدوحة ان سوريا اعلنت رسميا انسحابها من الدورة العربية الثانية عشرة التي تستضيفها الدوحة من 9 الى 23 كانون الاول/ديسمبر المقبل.

وقال ان القرعة لن تعاد بعد انسحاب سوريا وبعد ان اصبح عدد الدول المشاركة 21 دولة خاصة ان عدد الرياضيين المشاركين كبير للغاية، مشيرا الى تأكيد الجانب اليمني مشاركته quot;وهذا امر هام للغاية لانه يهمنا المشاركة الكبيرة وتحقيق الهدف الاسمى من اقامة الدورة العربيةquot;.

وكانت اللجنة الاولمبية السورية والاتحاد الرياضي العام (اعلى سلطة رياضية في سوريا) اعلنا الاحد الماضي عدم مشاركة سوريا في الدورة ردا على قرار تعليق مشاركتها في فعاليات الجامعة العربية بسبب الاوضاع في سوريا.

واصدرت اللجنة الاولمبية السورية والاتحاد الرياضي العام بيانا اكدا فيه quot;ان الرياضيين في سورية الذين عاهدوا الله والوطن أن يدافعوا عن كرامته ووحدته الوطنية ولطالما رفعوا رايات العلم السوري في البطولات العربية والعالمية والأولمبية، يؤكدون اليوم التزامهم المطلق بنهج سوريا المقاوم وبأنهم الجنود الأوفياء للسيد الرئيس بشار الأسد للدفاع عن تراب الوطن، وهم لن يكونوا في الاستحقاق العربي الرياضي القادم لأنهم سيستبدلون لباسهم الرياضي باللباس العسكري للوقوف في وجه المؤامرة وللحفاظ على الأرض والإنسان والوطنquot;.

وكشف السعد ان المغرب تقدم بطلب استضافة دورة الالعاب العربية الثالثة عشرة عام 2015، مؤكدا ان اجتماع الجمعية العمومية لاتحاد اللجان الذي سيعقد في 10 كانون الاول/ديسمبر في اليوم التالي لافتتاح الالعاب، سيحسم اسم الدولة المنظمة للدورة الثالثة عشرة.

واشار الى وجود اتصالات مع الاتحاد المصري لكرة القدم منذ 3 ايام لمشاركة منتخبه الاول فى الدورة، وقال انه تحدث مع رئيسه سمير زاهر وناقش معه اهمية مشاركة المنتخب وان الاخير وعده بدراسة الامر بصورة جادة مع مجلس ادارة الاتحاد.

ويبحث السعد على رأس وفد من اتحاد اللجان العربية مع المسؤولين القطريين الترتيبات النهائية لاقامة الدورة العربية الثانية عشرة والتقى لهذا الغرض مع الامين العام للجنة الاولمبية القطرية رئيس اللجنة المنظمة للدورة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني.