قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سيأخذ المدير الفني أندريه فيلاش-بواش فريقه تشلسي المتراجع أداؤه لرحلة تستغرق خمسة أيام إلى مايوركا الأسبوع المقبل بهدف رفع معنويات اللاعبين.

فقد أعطى المسؤولون في ستامفورد بريدج الضوء الأخضر لرحلة منتصف الأسبوع إلى الوجهة ذاتها التي كان يفضلها بريان كلاف المدير الفني الاسطورة في داربي وليدز ونوتنغهام فوريس الذي كان يشير إلى الجزيرة الاسبانية على أنها quot;فرع من مكتبهquot; وذلك لإعادة تماسك الفريق.

ويأمل البرتغالي أن يكون أعضاء فريقه بكامل لياقتهم البدنية قبل المباراة الحاسمة ضد كوينز بارك رينجرز في المرحلة الرابعة لكأس الاتحاد الانكليزي، في الوقت الذي يواجه كابتن تشلسي جون تيري اتهامات جنائية مع التحقيقات المستمرة للاتحاد الانكليزي بعد اهانته العنصرية المزعومة لانطوان فرديناند مدافع كوينز بارك رينجرز في العام الماضي.

وسيعود البلوز إلى لندن لمواجهة نوريتش سيتي في quot;كارو رودquot; اليوم السبت في مبارة الدوري الممتاز ويطير بعدها إلى مايوركا مرة أخرى.

ويريد فيلاش ndash; بواش الاستفادة من هذه الرحلة بتحسيت العلاقات بين لاعبيه وبين الأعضاء الإداريين للفريق بعد موسم مضطرب آخر في ستامفورد بريدج.

كما سيعطي فرصة لغاري كاهيل الذي انضم حديثاً إلى تشكيلة تشلسي للاندماج والتأقلم مع الفريق، بالإضافة إلى محاولة رفع المعنويات في غرفة تغيير الملابس.

وسيتدرب اللاعبون مرة واحدة في اليوم على الأقل، وسيكونون تحت اجراءات صارمة حيث تم حظر تجولهم بعد الساعة الحادية عشر مساء.

ولتشلسي فرصة راحة وسط الأسبوع بسبب الدور نصف النهائي لكأس رابطة الأندية المحترفة، ولن يعود للعب مرة أخرى حتى يوم السبت 28 الجاري في داربي غرب لندن عندما يواجه كوينز بارك رينجرز تحت قيادة مديره الفني الجديد مارك هيوز في quot;لوفتوس رودquot;.

وعلى رغم أن البرتغالي يعتقد بأن فريقه أصبح خارج سباق الفوز بلقب الدوري الممتاز، إلا أن اللاعبين الكبار يخالفونه الرأي.

ففي الوقت الذي أصر جون تيري الأربعاء على أنه لن يعترف بذلك quot;حتى يصبح النادي خارج الحساباتquot;، اعترف فرانك لامبارد أن الأمر أصبح quot;محرجاًquot; لأن المدير الفني أكد علناً أن طموحات تشلسي قد انتهت للفوز بالبريمير ليغ.

يذكر أن تشلسي يحتل المركز الرابع في الدوري الممتاز بـ40 نقطة من 21 مباراة، متأخراً عن المتصدر مانشستر سيتي بـ11 نقطة.

وفي حين يتهيأ تشلسي وكوينز بارك رينجرز لمناشدة أنصارهما بحسن سلوكهم، حيث يفكران بنشر رسائل على موقعيهما الالكتروني بخصوص ذلك، اتخذت شرطة العاصمة واتحاد كرة القدم خطوات خاصة لضمان أن المباراة لا تتحول إلى شيء أكثر سوءاً، خصوصاً بعدما وصلت قضية مزاعم إهانة تيري العنصرية لفرديناند إلى المحاكم.
ونظراً إلى أنه تم التأكد من هذا اللقاء مساء الثلاثاء بعد فوز كوينز بارك رينجرز 1- صفر على ميلتون كينز دونز في مباراة الإعادة للمرحلة الثالثة في كأس الاتحاد، فإن المناقشات حول الأمن ماتزال في مراحلها المبكرة.

ولكن من المتوقع أن يتخذ رينجرز تدابير مكثفة بما في ذلك زيادة عدد الموظفين الإداريين حول الملعب، في الوقت الذي أشارت الشرطة أن في نيتها زيادة عدد أفرادها.