قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واصل المنتخب الغيني الاستوائي انجازاته التاريخية وبلغ الدور ربع النهائي للمرة الاولى في تاريخه عندما تغلب على نظيره السنغالي 2-1 اليوم الاربعاء على ملعب quot;باتاquot; في غينيا الاستوائية وامام 35 الف متفرج في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى من كأس امم افريقيا لكرة القدم التي تستضيفها مشاركة مع الغابون حتى 12 فبراير المقبل.

وسجل ايبان ايانغا (62) ودافيد الفاريز اغيري (90+5) هدفي غينيا الاستوائية، وموسى سو (90) هدف السنغال.

وهو الفوز الثاني على التوالي لغينيا الاستوائية في اول مشاركة لها في البطولة بعد الاول الذي كان تاريخيا ايضا على حساب ليبيا 1-صفر السبت الماضي في الجولة الاولى وباتت أول المتأهلين الى الدور ربع النهائي في البطولة التي لو لم تمنح شرف استضافتها لما حلمت بالتأهل الى نهائياتها بالنظر الى تواضعها قاريا وعالميا حيث تحتل المركزين 42 و151 على التوالي.

وضربت غينيا الاستوائية، أضعف منتخب في البطولة، عصفورين بحجر واحد حيث حجزت بطاقتها مبكرا الى ربع النهائي وأخرجت السنغال نهائيا من البطولة التي كانت مرشحة الى احراز لقبها بالنظر الى عروضها الرائعة في التصفيات وتأهلها دون اي خسارة (5 انتصارات وتعادل واحد) بفارق 5 نقاط امام الكاميرون الغائب الابرز عن النسخة الحالية الى جانب مصر ونيجيريا وجنوب افريقيا والجزائر.

ومنيت السنغال بخسارتها الثانية على التوالي بعد الاولى امام زامبيا 1-2 في الجولة الاولى السبت الماضي وتراجعت الى المركز الاخير من دون رصيد بفارق 5 نقاط خلف غينيا الاستوائية و4 نقاط خلف زامبيا التي كانت تعادلت مع ليبيا 2-2 اليوم ايضا.

ولن ينفع السنغال فوزها على ليبيا في الجولة الثالثة الاخيرة الاحد المقبل لان 3 نقاط ليست كافية لتخطيها الدور الاول.

اما غينيا الاستوائية فتلاقي زامبيا في اليوم ذاته وهي بحاجة الى التعادل فقط لضمان صدارة المجموعة وتفادي مواجهة ساحل العاج المرشحة الى صدارة المجموعة الثانية، في الدور ربع النهائي.

وكانت غينيا الاستوائسية في طريقها الى تجقيق الفوز بهدف وحيد سجله ايانغا في الدقيقة 62، لكن السنغال ادركت التعادل في الدقيقة الاخيرة عبر مهاجم ليل بطل الدوري الفرنسي موسى سو، لكن غينيا الاستوائية خطفت هدف الفوز في الدقيقة الاخيرة من الوقت بدل الضائع من تسديدة رائعة لمدافعها الايمن اغيري اسكنها يمين الحارس يونا كوندول.

واشرك مدرب غينيا الاستوائية البرازيلي جيلسون باولو التشكيلة الكاملة التي تغلبت على ليبيا.

في المقابل، اجرى مدرب السنغال امارا تراوري 3 تبديلات على التشكيلة التي خسرت امام زامبيا 1-2 في الجولة الاولى، فاحتفظ بالقائد مهاجم السد القطري مامادو نيانغ وسو ولاعب وسط فالنسيان الفرنسي ريمي غوميس على مقاعد الاحتياط واشرك مكانهم ايسيار ديا وبابيس ديمبا سيسيه ودام ندوي على التوالي.,

وكانت السنغال الطرف الافضل في الشوط الاول والاكثر فرصا دون ان تترجمها الى اهداف، في حين لم تسنح اي فرصة لاصحاب الارض.

وكاد بابيس ديمبا سيسيه المنتقل حديثا الى نيوكاسل الانكليزي يمنح التقدم للسنغال عندما تلقى كرة داخل المنطقة من ديا فهيأها لنفسه على صدره ولعبها ساقطة كادت تخدع الحارس الغيني الاستوائي قبل ان يحولها الى ركنية (15).

واهدر مهاجم نيوكاسل الاخر ديمبا با فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة عرضية زاحفة على طبق من ذهب من ديا داخل المنطقة فسددها زاحفة ايضا بيمناه والمرمى مشرع امامه لكنها مرت بجوار القائم الايمن (22).

وانقذ الحارس الغيني الاستوائي دانيلو ايمانويل كليمنتيتو سيلفا مرماه من هدف السبق بتصديه لتسديدة قوية زاحفة لغيران نداو قبل ان يشتتها الدفاع (32).

وجرب تييري فيدجو تيزيميتا حظه من 25 مترا بين يدي الحارس السنغالي كوندول (46)، ورد سيسيه باخرى من داخل المنطقة بين يدي الحارس سيلفا (47).

ونجحت غينيا الاستوائية في افتتاح التسجيل عبر ايانغا بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من دافيد الفاريز اغيري (62).

ونزلت السنغال بكل ثقلها بحثا عن التعادل ودفع مدربما تراوري بسو مكان محمد دياميه مباشرة بعد الهدف، وكان quot;اسود التيرانغاquot; اقرب الى التعادل عندما تلقى سيسيه كرة داخل المنطقة فانفرد بالحارس الغيني الاستوائي لكنه فضل التمرير الى سو بدل التسديد باتجاه المرمى فتدخل الدفاع وابعد الخطر (71).

ولعب تراوري ورقته الاخيرة باشراك نيانغ مكان ديا، وكاد الاول يفعلها من اول لمسة للكرة بضربة رأسية من داخل المنطقة مرت بجوار القائم الايمن (74).

وادرك سو التعادل في الدقيقة الاخيرة مستغلا كرة مرتدة من احد المدافعين اثر تسديدة لنيانغ من مسافة قريبة فتابعها داخل المرمى الخالي (90).

وكاد بالبوا يفعلها في الدقيقة الرابعة قبل الاخيرة من الوقت بدل الضائع عندما تلقى كرة خلف المدافعين وسددها قوية زاحفة بجوار القائم الايسر.

وفعلها اغيري من تسديدة قوية بيمناه من 25 مترا اسكنها على يمين الحارس كوندول (90+5).

وطرد مدافع اصحاب الارض لاورسن سوكوتا دوي في الدقيقة الاخيرة من الوقت بدل الضائع.