قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني لنادي اتلتيكو مدريد الإسباني أن مواطنه ليونيل ميسي مهاجم برشلونة، أكد له أنه لم يقوم بلمس الكرة بيده قبل تسجيل المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز الهدف الثاني للفريق الكاتالوني، خلال مباراة الفريقين في الجولة الثامنة عشرة من الليغا الإسبانية.

وكانت اللقطات التلفزيونية قد أظهرت النجم الأرجنتيني وهو يلمس الكرة بيده في الهدف الثاني، حيث تلقى ميسي كرة من سيرخيو بوسكيتس في منتصف الملعب فخدع الحكم بالتقاطها بيده مراوغا المدافع خيسوس غاميز قبل ان ينطلق بسرعة ويهدئها على طبق من ذهب لسواريز داخل المنطقة فتابعها بيمناه داخل المرمى في الدقيقة 35.

وقال المدرب الأرجنتيني في تصريحات صحفية: "تحدثت مع ميسي بعد المباراة، وأكد لي أنه لم يلمس الكرة بيده، لكن ما أظهرته الإعادة التلفزيونية كان أمرا مغايرا، وكان هناك لمس واضح للكرة باليد".

وأضاف:" تصرف ميسي طبيعي، في الحقيقة كان هدفًا رائعًا، لكن لمسة اليد كانت واضحة للجميع".

وكان هذا الهدف قد مهد للفريق الكاتالوني السيطرة الكاملة على مجريات اللعب ومنحه أفضلية واضحة، حيث تكبد الفريق المدريدي الخسارة بنتيجة 1-3، وفض شراكة المركز الثاني مع اتلتيكو مدريد حامل اللقب.

واستعاد الفريق الكاتالوني توازنه بعد خسارته امام ريال سوسييداد صفر-1 في المرحلة الماضية ورفع رصيده الى 41 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف غريمه التقليدي ريال مدريد المتصدر، فيما تجمد رصيد اتلتيكو مدريد عند 38 نقطة وتراجع الى المركز الثالث.

جدير بالذكر أن غالبية وسائل الاعلام الإسبانية وخصوصا المدريدية اعتبرت أن الهدف الثاني الذي سجله فريق برشلونة خلال الشوط الأول من مباراته أمام أتلتيكو مدريد غير شرعي، مبررة ذلك بان ميسي لمس الكرة بيده حينما تلقى الكرة ومررها إلى زميله لويس سواريز والذي تغلب على الحارس مويا.