قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت الهيئة العامة للشباب والرياضة انها تابعت بكل أسى التطورات المتمثلة بايقاف الإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) نشاط كرة القدم الكويتية الخارجي بناء على كتابه المرسل في 25 سبتمبر من العام الجاري مستندا الى مجرد مشروع قانون ومعلومات مغلوطة.
&
واضافت الهيئة في بيان صحفي السبت انها تعتبر هذا القرار ظالما ومتعسفا بكل المقاييس في الوقت الذي لا تزال فيه المباحثات قائمة بين الوفد الكويتي برئاسة وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب سلمان صباح سالم الحمود الصباح واللجنة الاولمبية الدولية.
&
وحملت الهيئة رئيس الإتحاد الكويتي لكرة القدم الشيخ طلال الفهد الصباح وأعضاء مجلس إدارة الإتحاد الكويتي لكرة القدم مسؤولية هذا الإيقاف مضيفة ان عليهم القيام بدورهم الوطني المتمثل في الدفاع عن النشاط الرياضي وسمعة الكويت وذلك من خلال اتخاذ الإجراءات القانونية لرفع الإيقاف.
&
كما حملت الهيئة المسؤولية للكويتيين اصحاب المناصب التنفيذية الدولية في (فيفا) والذين لم يصلوا اليها الا بدعم الدولة لهم طوال السنوات السابقة حيث ان عليهم واجبا وطنيا في الدفاع عن اسم دولة الكويت.
&
وأهابت الهيئة باعضاء الجمعية العمومية للاتحاد الكويتي لكرة القدم (الاندية الرياضية) الدفاع عن حقوق الرياضيين الكويتيين من خلال اتخاذ موقف واضح تجاه الاتحادين الكويتي والدولي للعبة.
&
وذكرت الهيئة انها لن تألُ جهدا في اتخاذ الاجراءات المناسبة للحفاظ على استمرار النشاط الرياضي والتصدي لأي محاولة للنيل من سمعة دولة الكويت الرياضية.
&