قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت دراسة أعدتها مجلة "فوربس" الأمريكية المتخصصة في الجانب المالي عن تفوق المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو كعلامة تجارية على غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة في الترتيب العام للعلامات التجارية للرياضيين في العالم خلال عام 2015، بعدما رصدت الدراسة ترتيب العشرة الأوائل في العالم بناء على إيراداتهم وقيمتهم التسويقية.

وبحسب التقرير الذي تناقلته عدد من وسائل الإعلام ، فإن رونالدو حل ثامناً في ترتيب العشرة الأوائل بينما خلت اللائحة من البرغوث ميسي.
&
وتواجد الدون البرتغالي ثامناً في القائمة بعدما بلغت قيمة الإيرادات العائدة من علامته التجارية ما يصل إلى 16 مليون دولار اميركي.
&
واعتلى صدارة القائمة الأمريكي تايغر وودز نجم رياضة الغولف بـ30 مليون دولار، يليه مواطنه في نفس اللعبة فيل ميكلسون بـ28 مليون دولار،&ثم&ثالثاً&كل&من&السويسري روجر فيدرر نجم كرة المضرب، والنجم الأمريكي ليبرون جيمس أحد أفضل اللاعبين في كرة السلة ، ومواطنه كيفن دورانت في نفس اللعبة بـ 27 مليون دولار.&
&
كما ضمت لائحة الأوائل العشرة ايضا ماهيندرا سينغ دوني نجم رياضة الكريكت ، ثم الجامايكي أوسين بولت نجم المسافات القصيرة لألعاب القوى ، وبطل الملاكمة الأميركي فلويد مايويذر جونيور، والإيرلندي روري ماكلروي نجم رياضة الغولف.
&
ويأتي تفوق العلامة التجارية لرونالدو على ميسي بالنظر إلى الاهتمام الكبير الذي يوليه الدون لأعماله التجارية خارج الملعب عكس البرغوث ، وهو ما انعكس بالإيجاب على اسمه تجارياً ، بعدما أصبح مطلباً لكل المنتجات العالمية ، حيث يمتلك شركة للملابس الداخلية الرجالية في وقت أن غريمه ميسي غير متحمس كثيراً لهذا النوع من الأعمال خارج إطار الرياضة.
&