قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكدت تقارير إعلامية أن النجم الويلزي غاريث بيل لاعب ريال مدريد الإسباني نجح في احتواء المشكلة التي أثارها وكيل اعماله جونثان بارنيت مع زميله في الفريق المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ، والتي كان بإمكانها ان تعمق من الفجوة بين نجمي الميرنغي.

وكشف برنامج "ديبورتيس كواترو" الشهير ، بأن أول عمل قام به غاريث بيل عقب عودته من ويلز إلى إسبانيا هو التوجه إلى زميله رونالدو، وتقديمه إعتذاره له وجهاً لوجه ، وأمام بقية اللاعبين وجميع الحاضرين قبل إنطلاق تدريبات الفريق الملكي إستعدادا لمواجهة ليفانتي التي انتهت لصالح المرينغي بثلاثية نظيفة ضمن الجولة الثامنة من منافسات الدوري الإسباني.
&
وأكد البرنامج ان النفاثة الويلزية شرح للدون تفاصيل الموضوع ، مؤكدا له بأن تصريحات وكيل أعماله تمثله هو، ولا علاقة له بها من قريب أو من بعيد ، وهو الامر الذي تفهمه رونالدو الذي يعرف جيداً خبايا الإعلام ، مما جعله يقبل الاعتذار من بيل ويطوي الصفحة بسرعة ، خاصة وأن النفاثة عبر له عن انزعاجه من تلك التصريحات التي جاءت في خضم الإنجاز التاريخي الذي حققه منتخب ويلز ببلوغه لنهائيات أمم أوروبا 2016 لأول مرة.
&
ومما قاله غاريث بيل لرونادو خلال تقديمه الاعتذار:" لم تكن لي أبداً اي مشكلة معك".
&
و مما زاد من صدق اعتذار بيل ان وكيل أعماله نفسه ، الذي سارع بحسب تقارير أخى إلى نفي تلك التصريحات الساخرة ضد رونالدو ، بعدما ادعى بأنها مفبركة إعلامية ، وأن الإعلاميين لم ينقلوا حديثه بشكل صحيح ، وعمدوا إلى التلاعب به لإثارة مشكلة لموكلي وناديه الإسباني.
&
و كان وكيل غاريث بيل قال في تصريحات لصحيفة بريطانية بأن موكله لاعب ريال مدريد لا يريد أن يكون عارضاً للأزياء ، وهي الصريحات التي فسرت على انها وجهت لرونالدو الذي يعتبر من أبرز عارضي الأزياء ، ويمتلك شركة خاصة للملابس الداخلية يروج لها في إعلانات دعائية.
&
ومعلوم ان العلاقة بين الدون والنفاثة اللذين يلعبان معاً في ريال مدريد منذ صيف عام 2013 ليست على ما يرام بسبب إصرار كل واحد منهما على أن يكون النجم الأوحد في الفريق الملكي.
&
شاهد الفيديو :&
&&