قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&تتجه الانظار الى الملعب الاولمبي في العاصمة روما الذي يحتضن قمة نارية بين لاتسيو وضيفه يوفنتوس حامل اللقب في الاعوام الاربعة الاخيرة غدا الجمعة في افتتاح في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

&
وتكتسي المباراة اهمية كبيرة بالنسبة الى الفريقين خاصة لاتسيو الذي تراجعت نتائجه في الاونة الاخيرة ومني باربع هزائم في مبارياته الخمس الاخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز وادت الى تراجعه الى المركز العاشر بعدما كان ثالثا.
&
وسيحاول لاتسيو استغلال عاملي الارض والجمهور لمصالحة انصاره بايقاف صحوة فريق "السيدة العجوز" صاحب 4 انتصارات متتالية رفعته من المركز الثاني عشر الى الخامس بفارق 7 نقاط خلف نابولي المتصدر.
&
ويدخل يوفنتوس المواجهة بمعنويات عالية عقب حجزه بطاقته الى الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا التي حل ثانيا فيها الموسم الماضي، وهو لن يدخر لاعبوه جهدا لتأكيد انتفاضتهم الاخيرة والاستعداد الجيد لرحلتهم الى اشبيلية الثلاثاء المقبل لمواجهة الفريق الاندلسي في الجولة الخامسة الاخيرة من المسابقة القارية العريقة بهدف ضمان صدارة المجموعة الرابعة حيث يتفوقون حاليا بفارق نقطتين عن مانشستر سيتي الانكليزي الذي يستضيف بوروسيا مونشنغلادباخ الالماني.
&
لكن لاعب وسط يوفنتوس الدولي كلاوديو ماركيزيو حذر زملاءه من رحلة العاصمة قائلا: "يتعين علينا الحذر جيدا لان لاتسيو جريح ويعاني من أزمة".
&
ويخوض يوفنتوس المباراة في غياب صانع العابه الدولي الفرنسي بول بوغبا بسبب الايقاف والتونسي الاصل الدولي الالماني سامي خضيرة المصاب.
&
نابولي وبولونيا&
&
ويسعى نابولي الى مواصلة سلسلة انتصاراته والاحتفاظ بالصدارة التي انفرد بها الاثنين الماضي بفوزه الثمين على شريكه انتر ميلان، عندما يحل ضيفا على بولونيا الثامن عشر.
&
وحقق نابولي 8 انتصارات في مبارياته العشر الاخيرة التي لم يتذوق فيها طعم الخسارة في الدوري، كما انه حقق 5 انتصارات من اصل 5 مباريات في مسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" والتي ضمن تأهله الى دورها الثاني، فيما يعاني بولونيا الامرين على الرغم من الاستعانة بمدربه الجديد الدولي السابق روبرتو دونادوني.
&
واستهل دونادوني مهمته بشكل جيد مع بولونيا وقاده الى الفوز في مباراتين متتاليتين قبل ان ينتكس مجددا بتعادل وخسارة، وهو يدرك جيدا ان مهمته لن تكون سهلة امام نابولي المنتشي بنتائجه الرائعة في جميع المسابقات.
&
انتر ميلان وجنوى&
&
ويطمح انتر ميلان ومدربه روبرتو مانشيني الى استعادة التوازن بعد الخسارة امام نابولي وذلك خلال استضافته جنوى الخامس عشر بعد غد السبت.
&
روما وتورينو&
&
في المقابل، يخوض روما الجريح اختبارا لا يخلو من صعوبة عندما يحل ضيفا على تورينو الثامن غدا ايضا.
&
وفشل فريق العاصمة في تحقيق الفوز في مباراتيه الاخيرتين حيث سقط في فخ التعادل امام بولونيا ومني بخسارة مفاجئة امام ضيفه اتالانتا جعلته يتراجع الى المركز الرابع.
&
وتأثر رجال المدرب الفرنسي رودي غارسيا الذي باتت رأسه مطلوبة أكثر من أي وقت مضى بسبب النتائج المخيبة محليا وقاريا عقب سقوطه المذل امام برشلونة الاسباني 1-6 في كامب نو في دوري ابطال اوروبا، كثيرا بغياب مهاجميه الدوليين المصري محمد صلاح والعاجي جرفينيو بسبب الاصابة، وهو سيحاول بالتأكيد وضع حد لنزيف النقاط للبقاء في دائرة المنافسة على اللقب.
&
فيورنتينا واودينيزي&
&
وبدوره، يسعى فيورنتينا الى العودة لسكة الانتصارات التي غابت عنه في المباراتين الاخيرتين وارغمته على التخلي عن الريادة، عندما يستقبل اودينيزي الحادي عشر الاحد المقبل.
&
وفي باقي المباريات، يلعب اتالانتا التاسع مع باليرمو السادس عشر، وفيرونا العشرون الاخير مع امبولي الثاني عشر، وفروزينوني السابع عشر مع كييفو الثالث عشر، وسمبدوريا الرابع عشر مع ساسوولو السادس، وكاربي التاسع عشر قبل الاخير مع ميلان السابع.