قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دافعت غالبية الصحف الإسبانية المقربة من نادي برشلونة عن النجم الأورغوياني لويس سواريز مهاجم الفريق الكاتالوني بعد اتهامه من قبل وسائل الإعلام الإنكليزية بشأن قيامه بعض الأرجنتيني مارتن ديميكيليس مدافع مانشستر سيتي، خلال مباراة الفريقين في ذهاب الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا الأربعاء الماضي.
&
وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكاتالونية أن فوز برشلونة المستحق على مانشستر سيتي، استفز وسائل الإعلام الإنكليزية التي حاولت التقليل منه بالحديث عن أمور أخرى، فلم تجد سوى المهاجم لويس سواريز لتتهمه بالاقدام على سلوك العض مجددا وهذه المرة مع المدافع الأرجنتيني ديميكيليس.
&
ونشرت الصحيفة فيديو جديد للواقعة يبرئ المهاجم الأورغوياني من عض المدافع الأرجنتيني، وأشارت إلى أن مهاجم برشلونة كان في صراع طبيعي على الكرة مع مدافع مانشستر سيتي، ولم يقم بأي تصرف يدل على أنه حاول عض ديميكيليس، وأن كل ما فعله سواريز هو محاولته ابعاد ذراع المدافع الأرجنتيني عن وجهه.
&
من جهتها صحيفة "سبورت" الكاتالونية الأخري نشرت الفيديو وأشارت إلى أنه ومن خلال تحليل الصور ومقاطع الفيديو التي جمعت بين سواريز وديميكليس بعناية، فإنه تبين أن اللاعب الأوروغوياني لم يقدم على عض لاعب مانشستر سيتي
&
وعلاوة على ذلك، فد أوضحت الصحيفة أن سواريز كان يحاول الابتعاد عن ذراع ديميكليس، الذي كان يحاول وقف تقدم اللاعب الأورغوياني والوصول إلى الكرة، مشيرة إلى أن الفيديو ينفي تماما مزاعم وسائل الإعلام الإنكليزية.
&
جدير بالذكر أن الصحف الإنكليزية كانت قد اتهمت سواريز بعض ديميكيليس، حيث تناولت مقطع فيديو أظهر اللاعب الأورغوياني وكأنه يعض يد المدافع الأرجنتيني في الدقائق الأخيرة من المباراى، في الوقت الذي لم يظهر أي من اللاعبين أي رد فعل على أرض الملعب، حتى أن ديميكيليس نفسه لم يشعر بشيء ينم على أنه تعرض للعض.

شاهد الفيديو: