قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قطع نادي إشبيلية الإسباني شوطاً كبيراً نحو التأهل لنهائي مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" بفوزه الكبير على ضيفه فيورنتينا الإيطالي بثلاثية نظيفة فيما فشل نابولي في تحقيق الانتصار على دنيبرو الأوكراني وسقط في فخ التعادل بهدف لمثله.


&إيلاف-الفرنسية:&وضع اشبيلية الاسباني حامل اللقب قدما في المباراة النهائي من مسابقة الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) لكرة القدم اثر فوزه الكبير على ضيفه فيورنتينا الايطالي 3-صفر مساء الخميس على ملعب رامون سانشيز بيزخوان في ذهاب نصف النهائي.

ويدين اشبيلية الذي قدم لاعبوه اداء راقي المستوى، الى لاعبه اليكس فيدال صاحب الهدفين الاولين (17 و52) والمساهم في صناعة الثالث الذي حمل توقيع البديل الفرنسي كيفن غاميرو (75).

واستفاد اشبيلية من عاملي الارض والجمهور وقطع شوطا هاما نحو بلوغ النهائي للموسم الثاني على التوالي ومواصلة مسعاه للتتويج الرابع في المسابقة، بعد 2006 و2007 و2014، والانفراد بالرقم القياسي الذي يتقاسمه مع الفريقين الايطاليين انتر ميلان (1991 و1994 و1998) ويوفنتوس (1977 و1990 و1993) وليفربول الانكليزي (1973 و1976 و2001).

ويسعى الفريق الاندلسي ايضا الى ان يصبح اول فريق يحتفظ باللقب منذ تغيير مسمى المسابقة عام 2010، علما بانه كان ثاني فريق يحتفظ بلقبها بمسماها القديم "كأس الاتحاد الاوروبي" عندما توج بها عامي 2006 و2007 بعد مواطنه ريال مدريد عامي 1985 و1986.

وحقق اشبيلية الفوز في اول مواجهة مع فيورنتينا الفائز بالنسخة الاولى من كأس الكؤوس الاوروبية عام 1961 ووصيف بطل كأس الاندية الاوروبية البطلة عام 1957 وكأس الاتحاد الاوروبي عام 1990.

وعزز اشبيلية سجله المميز في معقله حيث خرج فائزا من مبارياته القارية التسع الاخيرة، بينها جميع مبارياته السبع هذا الموسم، وذلك منذ خسارته امام جاره ريال بيتيس صفر-2 &في ثمن نهائي الموسم الماضي، ولم يسبق له ان خرج من المسابقة بعد وصوله الى الدور نصف النهائي اذ نجح في المناسبات الثلاث السابقة في بلوغ المباراة النهائية والفوز باللقب.

وكانت مهمة الفريق الاندلسي اسهل مما كان متوقعا امام فيورنتينا الذي يشرف عليه نجم روما السابق فينتشنزو مونتيلا، وخسر لاول مرة في مبارياته القارية الـ13 الاخيرة بعيدا عن جمهوره، وتعود هزيمته السابقة الى الدور الثاني من موسم 2009-2010 لمسابقة دوري ابطال اوروبا على يد بايرن ميونيخ الالماني (2-3).

ووجه الشبه بين الفريقين هو ان كلا منهما يحتل حاليا المركز الخامس في دوري بلاده، وهو مركز مؤهل الى هذه المسابقة الاوروبية في الموسم المقبل.

وحاول المدربان اوناي ايمري ومونتيلا خوض مباراة تكتيكية كل منهما حسب طريقته فاصاب الاول نجاحا ولاقى الثاني فشلا قد لا يستطيع تعويضه في لقاء الاياب الخميس المقبل وبلوغ المباراة النهائية واحراز اللقب &"الغالي" ان امكن في 27 ايار/مايو الحالي في وارسو خصوصا ان الفائز به سيشارك في دوري ابطال اوروبا بحسب النظام الجديد وبغض النظر عن ترتيبه محليا.

الشوط الأول

اهدر فيورنتينا اول فرص اللقاء عندما مرر الاسباني خواكين كرة بينية الى الالماني ماريو غوميز وضعته في انفرد لكنه تسرع في التسديد فذهبت كرته فوق العارضة (5)، وسدد الكولومبي كارلوس باكا، صاحب 20 هدفا في الدوري، اول كرة لاصحاب الارض بين يدي الحارس البرازيلي نيتو (11).

وبعد عرضية خطرة لكل فريق امام مرمى الاخر، افتتح اشبيلية التسجيل بعد عدة نقلات للكرة بدأت عند فيتولو من الجهة اليسرى الى باكا ومنه الى فيدال غير المراقب اطلقها ارضية زاحفة على يمين نيتو في اسفل الزاوية (17).

وفوت التشيلي ماتياس هرنانديز فرصة ادراك التعادل بعدما تلقى كرة داخل المنطقة تابعها بتسرع من نحو 4 امتار ذهبت بعيدا (19)، وتكررت الفرص من جانب لاعبي فيورنتينا خصوصا فرنانديز نفسه (23 و26) والمصري محمد صلاح (25).

وفشل فيتولو في التعامل مع كرة عرضية مفوتا فرصة هدف ثان للفريق المضيف (36)، وابعد حارس اشبيلية سيرخيو ريكو بقبضتيه كرة خطرة نفذها هرنانديز من ركلة حرة وارسلها مقوسة مركزة (40).

الشوط الثاني

وفي الشوط الثاني كما في الاول، كان فيورنتينا صاحب اول فرصة من ركلة حرة نفذها هرنانديز بجانب القائم الايمن (46)، لكن فيدال ضرب ضربته الثانية بعدما تلقى كرة في الجهة اليمنى ودون رقابة تماما فدخل المنطقة ورمى الحارس الى اليمين ووضع الكرة على يساره (52).

واضاف غاميرو بعد ثوان من نزوله بديلا لباكا ومن اول لمسة الهدف الثالث لاشبيلية بعد هجمة معاكسة قادها في الجهة اليسرى الارجنتيني ايفر بانيغا وعكس كرة خليفة الى فيدال ومنه الى غاميرو الذي وضعها في اقصى الزاوية اليمنى بعيدا عن متناول نيتو (75).

وسيطر اشبيلية ميدانيا بشكل مطلق بعد الثلاثية البيضاء، ونجح الحارس ريكو في احباط فرصة هدف للضيوف بعدما تصدى لكرة نفذها هرنانديز من ركلة حرة (84).

شاهد أهداف مباراة إشبيلية وفيرونتينا

& نابولي يهدر فرصة تأمين بلوغ المباراة النهائية

اهدر نابولي الايطالي فرصة تأمين بلوغ المباراة النهائية لمسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" لكرة القدم بسقوطه في فخ التعادل امام ضيفه دنيبرو الاوكراني 1-1 الخميس على ملعب "سان باولو" في نابولي في ذهاب الدور نصف النهائي.

وسجل الاسباني دافيد لوبيز سيلفا (50) هدف نابولي، وييفهين سيليزنيوف (81) هدف دنيبرو.

وكان نابولي الطرف الافضل اغلب فترات المباراة خاصة الشوط الثاني الذي اهدر خلالها الكثير من الفرص الحقيقية للتسجيل وتحديدا عبر مهاجمه الدولي الارجنتيني غونزالو هيغواين فدفع الثمن غاليا باستقبال شباكه هدف التعادل الذي قد يكون قاتلا في تبخر حلمه في بلوغ النهائي للمرة الاولى منذ حقبة الارجنتيني دييغو مارادونا والتتويج بكأس الاتحاد الاوروبي عام 1989.

ويدين الفريق الاوكراني بتعادله الثمين الى حارس مرماه دينيس بويكو الذي وقف سدا منيعا امام هجمات الفريق الايطالي وتصدىه لاكثر من محاولة مانحا ثقة كبيرة لزملائه الذين اقتنصوا هدف التعادل قد يكون جاء من تسلل.

ويخوض الفريق الايطالي الجنوبي للمرة الاولى دور الاربعة منذ تتويجه باللقب القاري على حساب شتوتغارت الالماني، فيما يبقى افضل انجاز قاري لدنيبرو وصوله الى ربع نهائي كأس الاندية الاوروبية البطلة لموسمي 1984-1985 و1989-1990.

ويكفي الفريق الاوكراني التعادل السلبي ايابا الخميس المقبل في كييف لبلوغ المباراة النهائية، فيما يحتاج نابولي الى الفوز او التعادل باكثر من هدف واحد لحجز بطاقته في النهائي المقرر في 27 ايار/مايو الحالي في العاصمة البولندية وارسو.

الشوط الأول

وعانى نابولي كثيرا في الشوط الاول لفك التكتل الدفاعي للضيوف فغابت محاولاته الهجومية التي أجهضها الفريق الاوكراني بتألق مدافعيه في اسقاط لاعبي اصحاب الارض في مصيدة التسلل.

وكانت الفرصة الابرز في الشوط الاول للضيوف حيث كاد الجورجي يابا كانكافا يفعلها بتسديدة قوية من خارج المنطقة ابعدها الحارس الارجنتيني ماريانو اندوخار الى ركنية (22).

وتحسن اداء نابولي كثيرا في الشوط الثاني وضغط بقوة في سعيه لافتتاح التسجيل حيث تعددت هجماته لكنه استغل واحدة فقط قبل ان يدفع الثمن غاليا باستقبال شباكه هدف التعادل.

الشوط الثاني

وابعد لاعب الوسط البرازيلي ليو ماتوس كرة رأسية للسلوفاكي ماريك هامسيك من باب المرمى الى ركنية انبرى لها لورنزو اينسيني وطار لها سيلفا برأسه من مسافة قريبة واسكنها على يمين الحارس دينيس بويكو (50).

وهو الهدف رقم 200 لنابولي باشراف مدربه الاسباني رافايل بينيتيز (139 هدفا في الدوري و31 هدفا في يوروبا ليغ و16 هدفا في الكأس المحلية و10 في دوري ابطال اوروبا و2 في الكاس السوبر الايطالية ومثلهما في الدور التمهيدي لمسابقة دوري ابطال اوروبا).&

وانقذ الحارس بويكو مرماه من هدف ثان بابعاده انفراد الارجنتيني غونزالو هيغواين الى ركنية (55).

وتابع بويكو تألقه وأبعد تسديدة قوية زاحفة لهيغواين من داخل المنطقة قبل ان يشتتها الدفاع (59).

واهدر الاسباني الاخر خوسيه كايخون فرصة ذهبية للتعزيز عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من زميله السابق في ريال مدريد الاسباني هيغواين داخل المنطقة فسددها بيسراه بجوار القائم الايسر (65).

وابعد الحارس بويكو تسديدة قوية لاينسيني من خارج المنطقة (71)، ثم تألق بويكو مجددا بابعاده انفراد هيغواين من داخل المنطقة (73)، ومن بعده تسديدة ساقطة من داخل المنطقة حولها الى ركنية (78).

ونجح دنيبرو في ادراك التعادل عبر ييفهين سيليزنيوف من اول لمسة ومن مسافة قريبة بعد تمريرة عرضية من ارتيم فيديتسكي تابعها داخل المرمى الخالي (81).

يذكر ان بينيتز يطمح الى تعزيز غلته من الالقاب القارية بعدما قاد فالنسيا الاسباني الى لقب 2004 قبل احرازه دوري الابطال مع ليفربول الانكليزي في العام التالي ثم الدوري الاوروبي مع تشلسي الانكليزي في 2013.

ولم يذق نابولي طعم الهزيمة بين جماهيره في مبارياته القارية الـ12 الاخيرة منذ سقوطه في شباط/فبراير 2013 امام فيكتوريا بلزن التشيكي صفر-3 في اكبر هزيمة له على ارضه في مشاركاته القارية.

&

شاهد أهداف مباراة نابولي ودنيبرو

&