قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أطلق نادي برشلونة بطل الدوري الإسباني مبادرة لجمع التبرعات من اجل مساعدة اللاجئين، وذلك على غرار عدد من الاندية الاوروبية الاخرى التي سبقته الى هذا الامر بهدف محاولة تخفيف العبء على الدول الاوروبية المضيفة والنازحين على حد سواء.

وشارك نجوم فريق برشلونة في الحملة الجديدة التي أطلقها النادي الكتالوني لمساعدة اللاجئين، حيث وجه أبرز لاعبي الفريق رسالة المساهمة في الحملة التي أعلن عنها برشلونة، والتي تتضمن جمع أموال لمصلحة اللاجئين وتوعية المجتمع تجاههم ودعم اندماج من اضطروا إلى الهجرة لأوروبا.

ونشر النادي الكتالوني على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" صوراً لبعض لنجوم الفريق خلال إحدى الحصص التدريبية وهم يحملون لافتة تدعو للمشاركة في الحملة التضامنية.

وشارك في الحملة كل قائد الفريق أندريس انيستا، والنجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، والبرازيلي، نيمار دا سيلفا، وسيرجيو بوسكيتس وجيرارد بيكيه، إضافة إلى مدرب الفريق لويس أنريكي.

وكان النادي الكاتالوني قد قرر عبر مؤسسته الخيرية وبالتعاون مع الصليب الأحمر، إطلاق حملة لتوعية أعضائه بقضية اللاجئين بشكل مغاير لما قامت به أندية أخرى، مثل ريال مدريد الذي تبرع بمليون يورو للاجئين الذين تستضيفهم إسبانيا.

وتم إطلاق اسم "لا يهم من أين أتيت" على الحملة، وتتضمن جمع أموال عبر مزادات لقمصان لاعبين من فريق كرة القدم الأول للنادي وتبرعات ترسل عن طريق شبكة الإنترنت وخلال مباريات الفريق الأول وفرق الناشئين.

ولم تتوقف الحملة عند هذ الحد، إذ ارتدى نجوم الفريق الكاتالوني قبل المباراة أمام ليفانتي في الجولة الرابعة من الليغا الإسبانية على ملعب كامب نو، قمصان خاصة لدعم اللاجئين السوريين، كتب عليها عبارة "لا يهم من أين أتيت" وهي اسم الحملة.

&

شاهد الصور:

&
&
&
&