قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&أظهرت احصائية قامت بها صحيفة "ليكيب" الفرنسية، نشرتها، الإثنين، أن الأرجنتيني ليونيل ميسي كان اأكثر فعالية في سنة 2015، مقارنة بمنافسيه على جائزة الكرة الذهبية، زميله في نادي برشونة، البرازيلي نيمار، وغريمه التقليدي، البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم نادي ريال مدريد، على الرغم من أن هذا الأخير سجل أهدافا أكثر و يمللك أفضل معدل تهديفي.
&
وبحسب الدراسة الإحصائية فإن ميسي لعب 61 مباراة في عام 2015، مع نادي برشلونة الإسباني ومنتخب بلده الأرجنتين (5243 دقيقة) في عام 2015 مسجلا 52 هدفا وقدم 26 تمريرة حاسة، وبمعدل تهديفي يقدر بهدف واحد في كل 101 دقيقة.
&
أما رونالدو فلعب 57 مباراة (5005 دقيقة) في عام 2015، مع نادي ريال مدريد الإسباني و منتخب بلده البرتغال، مسجلا 57 هدفا ومقدما 17 تمريرة حاسمة، وبمعدل تهديفي يقدر بهدف واحد في كل 88 دقيقة.
&
وشارك نيمار في 62 مباراة (5215 دقيقة لعب) في سنة 2015 مسجلا 45 هدفا، ومقدما 17 تمريرة حاسمة وبمعدل تهديفي يقدر بهدف واحد في كل 116 دقيقة.&
&
وجاءت أهداف ميسي ال 52 بواقع 39 هدفا بالقدم اليسرى و 8 أهداف بالقدم اليمنى و 5 أهداف بالرأس، كما كانت معظم الأهداف بالقرب من مرمى الفريق النافس، حيث سجل ميسي 46 هدف من داخل منطقة العمليات و 6 اهداف فقط من خارجها.
&
وسجل رونالدو أهدافه بواقع 32 هدفا بالقدم اليمنى و 7 أهداف بالقدم اليسرى و 18 هدفا بالرأس، وعلى غرار ميسي فإن كريستيانو قد وقع أغلب اهدافه بالقرب من المرمى، أي 51 من داخل منطقة العمليات و 6 أهداف من خارجها.
&
وجاءت اهداف نيمار بواقع 29 هدفا بالقدم اليمنى و 12 هدفا بالقدم اليسرى و 4 أهداف بالرأس، وسجل نيمار اغلب اهدافه من داخل منطقة ال 18 متر (42 هدفا) و 3 أهداف فقط من خارجها.
&
وسدد ميسي 297 تسديدة جاءت 61.9٪ منها في المرمى بين العارضة والقائمين .وسدد رونالدو 353 تسديدة وتجاوزت نسبة التسديدات البعيدة عن المرمى تلك القريبة منها والتي بلغت 49.6٪ ..
وسدد نيمار 202 تسديدة كان أغلبها على المرمى بنسبة 57.1٪ في المقابل جاءت باقي التسديدات بعيدة عن المرمى.
&
ولاحظت "ليكيب" أن نيمار شارك في عدد مباريات أكثر من ميسي ورونالدو علاوة على تسجيله لأهداف تقارب النجمين اللذين استحوذا على الفوز بالكرة الذهبية في آخر 7 سنوات، منذ سنة 2008 حين حاز رونالدو على الجائزة.
&
ويصعد ميسي إلى منصة التتويج للسنة التاسعة على التوالي وتوج بالجائزة أربع مرات متتالية بين 2009 و 2012 بينما أحرز رونالدو الجائزة ثلاث مرات بواقع مرة واحدة مع مانشستر يونايتد في 2008 وآخر عامين مع ريال مدريد.
&
والمرة الوحيدة التي لم يهيمن فيها ميسي ورونالدو على أول مركزين كان في 2010 عندما صعد ثلاثي برشلونة ميسي وأندريس إنيستا وتشابي إلى منصة التتويج.
&
وأشارت ذات الصحيفة الفرنسية "إلى أن نيمار يعد بعمره الحالي (23 عاما)، أصغر المرشحين في المقابل يبلغ ميسي من العمر 28 سنة و رونالدو 30 عاما.
&
&
شاهد إحصائيات للثلاثي:&
&

&

&&&

&