قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نفى نادي بايرن ميونيخ الألماني على لسان رئيسه التنفيذي كارل هاينز رومينيغه ضلوعه في العقوبة التي سلطها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" على نادي ريال مدريد الإسباني والتي ستحرمه من التعاقدات ودخول سوق انتقالات اللاعبين حتى صيف عام 2017.

ووصف رئيس النادي البافاري في تصريحات إعلامية الاتهامات التي روجتها الصحف المدريدية بـ"الشائعات التي لا صحة لها" ، &مؤكداً في نفس الوقت بأن العلاقات بين البايرن والريال رائعة وهذا أمر معروف للجميع منذ زمن.

وكانت صحيفة "سبورت" الإسبانية قد كشفت بأن إدارة الميرنغي مقتعنة بأن بطل البندسليغا هو من يقف وراء الرسالة المجهولة والتي ارسلت إلى الفيفا، و التي بسببها قرر الأخير فرض عقوبة على قطبي العاصمة الإسبانية مدريد (الريال و الأتلتيكو) بحرمانهما من التعاقدات خلال الفترتين الشتوية والصيفية المقبلتين.

ويبدو أن هناك علاقة غاضمة، بين التحركات التي قامت بها إدارة رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز لضم المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي، والاتهامات المواجهة إلى النادي البافاري، إذ أن عقوبة الفيفا ستضع حداً لتلك المحاولات بشكل نهائي، ما سيجعل النادي البافاري مطمئناً من جانب ريال مدريد بعدم قدرته على التعاقد مع أي لاعب من صفوفه.

&