قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&كشفت تقارير صحفية بريطانية مفاجأة تعود وقائعها إلى بداية الألفية الثانية، تشير إلى أنّ الفرنسي آرسين فينغر، المدير الفني لنادي آرسنال، رفض عرضاً من مانشستر يونايتد لخلافة السير أليكس فيرغسون في تدريب الفريق.

وذكرت صحيفة "ديلي ستار"، السبت، أن فيرغسون قرر اعتزال التدريب عام 2002، ما دفع إدارة مانشستر يونايتد للتفكير في مدرب آخر للإشراف على فريق "الشياطين الحمر"، موضحة أنه تم ترشيح فينغر للمنصب، لكن المدير الفني الفرنسي رفض العرض، مما جعل الصفقة تفشل خاصة بعد تراجع المدرب الأسكتلندي عن قراره، و مواصلته العمل مع الفريق.

&وأشارت ذات الصحيفة البريطانية إلى أن فينغر لم يلتفت لعرض مانشستر، وفضل التركيز على عمله مع نادي آرسنال ليقوده في نهاية الموسم (2001-2002) للتتويج بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز &بفارق 10 نقاط &كاملة عن مانشستر يونايتد، الذي احتل المركز الثالث في ترتيب المسابقة.
&
من جانبه، قال الرئيس السابق لنادي آرسنال ، بيتر هيل وود، إنه لا يعلم شيئاً عن محاولة مانشستر يونايتد للتعاقد مع المدرب الفرنسي، مضيفاً: "لا أعتقد أن يونايتد حاول إغراء فينغر".
&
واحتفل فينغر، مؤخراً، بمرور 20 عاماً على توليه رئاسة الإدارة الفنية لفريق آرسنال، وسينتهي عقده مع النادي اللندني في يونيو 2017، حيث تشير العديد من التقارير البريطانية المطلعة، أنّه أحد أبرز المرشحين لتدريب منتخب انكلترا بداية من الصيف المقبل.