قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يواجه نادي برشلونة الإسباني ورطة حقيقية في مسألة تجديد عقد نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي ينتهي في صيف عام 2018.

وذكرت صحيفة الصن البريطانية أن إدارة برشلونة تواجه مشكلة حقيقية فيما يتعلق بتمديد عقد البرغوث الأرجنتيني في ملعب كانب نو بسبب المخاوف من القوانين المفروضة على النادي الخاصة بـ"اللعب المالي النظيف".

وأضافت الصحيفة البريطانية أن البرغوث الأرجنتيني يتقاضى 800 ألف جنيه استرليني في الأسبوع الواحد وهذا يعني أن برشلونة لا يستطيع زيادة راتبه في العقد الجديد.

وأشارت إلى أن إدارة النادي الكتالوني تبحث عن إغراءات جديدة للنجم الأرجنتيني من أجل توقيعه على العقد الجديد الذي سيكون الثامن لميسي مع البرسا.

واستشهدت الصحيفة البريطانية بتصريحات رئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو الذي أكد أنه لا يمكن لمجلس الإدارة التجديد بأي ثمن مشدداً على ضرورة التفكير في تحسين ظروف اللاعب في حال رغب النادي في استمراره.

وأوضح بارتوميو أن إدارة برشلونة تخطت الحد المسموح في قوانين اللعب المالي النظيف ما يشير إلى صعوبة تجديد عقد النجم الأرجنتيني في الوقت الحالي. 

وقاد ميسي فريقه برشلونة الإسباني لفوز ثمين على حساب مضيفه إشبيلية بهدفين مقابل هدف في قمة الجولة الحادية عشر من الليغا.

وقلص برشلونة فارق النقاط مع غريمه التقليدي ريال مدريد إلى نقطتين بعدما كان الأخير قد حقق فوزاً سهلاً على ليغانيس بثلاثية نظيفة.