قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&ارتفعت أسعار لاعبي نادي ليستر سيتي كثيراً، بعد المسيرة الناجحة له في بطولة الدوري الإنكليزي الممتاز لهذا الموسم 2015-2016، والتي انتهت بتتويجهم باللقب والإطاحة بكبار المسابقة.

وبحسب تقرير لصحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، فإن القيمة الإجمالية&قد ارتفعت بشكل صاروخي&من 20 مليون جنيه استرليني عند بداية الموسم الجاري إلى نحو 155 مليون باوند، بعد تأكد إحرازهم لبطولة الدوري الإنكليزي الممتاز.&
&
وبعدما كانت أسعار اغلى اللاعبين قبل التتويج لا تتعدى العشرة ملايين باوند، فإن أسعارهم ارتفعت بشكل جنوني عقب الانجاز التاريخي لتصل أسعار ثلاثة منهم إلى أكثر من 20 مليون باوند.
&
واصبح النجم الجزائري رياض محرز أغلى لاعب في النادي بعد مساهمته الكبيرة في الإنجاز الذي حققه الثعالب واختياره كأفضل لاعب في الدوري الإنكليزي الممتاز، ليصل سعره إلى 35 مليون بابوند، بعدما اشتراه النادي بـ 350 الف باوند فقط.
&
ويأتي بعد محرز، المهاجم الإنكليزي جيمي فاردي هدّاف الفريق، والذي اختير هو الآخر أفضل لاعب في الدوري من قبل جمعية صحافيي كرة القدم، حيث أصبح سعره يصل إلى 25 مليون باوند بعدما انتدبه النادي بمليون باوند فقط.
&
ويأتي بعدهما الفرنسي نجولو كانتي متوسط الميدان الشاب، الذي تألق بشكل لافت، مما رفع من اسهمه في بورصة اللاعبين لتصل إلى 20 مليون باوند في وقت لم يدفع فيه الثعالب لإستقدامه من الدوري الفرنسي سوى 5 ملايين و 600 الف جنيه استرليني.
&
ويأتي بعد هذا الثلاثي الياباني شينجي أوكازاكي الذي ارتفع سعره ليصل إلى 16 مليون جنيه استرليني، بينما انتدبه النادي من الدوري الألماني وتحديداً من نادي ماينتس بسبعة ملايين باوند فقط.
&
وعرف سعر لاعب الوسط الإنكليزي داني درينكووتر ارتفاعاً كبيراً، بعدما كان قد انتقل لصفوفه بمليون باوند، ليقفز سعره بعد الإنجاز إلى 12 مليون باوند، شأنه شأن الحارس الدنماركي كاسبر شماكيل الذي لم يكلف خزينة النادي باونداً واحداً، على اعتبار انه انتقل إلى صفوفه في صفقة انتقال حر ليصل سعره بعد التتويج إلى 12 مليون باوند.
&
أما بقية الثعالب الأبطال، فإن اسعارهم اصبحت تتراوح بين الخمسة والعشرة ملايين جنيه استرليني.