قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تم إخلاء مقر الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم بسبب الاشتباه بوجود قنبلة بعد ساعات قليلة من خسارة المنتخب لقب بطولة كوبا أميركا على يد ما ترتب عليه إعلان البرغوث ليونيل ميسي اعتزاله اللعب دولياً.

وكانت تشيلي قد كررت إنجازها للعام الثاني على التوالي بإسقاط الأرجنتين ببركلات الترجيح بعد انتهاء الأشواط الأصلية والإضافية بالتعادل السلبي في البطولة التي أقيمت في الولايات المتحدة الأميركية بمناسبة نسختها المئوية.

وفور استقبال الشرطة مكالمة من مجهول تفيد بوجود قنبلة في مقر الاتحاد الأرجنتيني، عزلت قوات الأمن القطاع وانتقل على وجه الفريق فريق متخصص لمكافحة المفرقعات.

وغادر الرئيس المؤقت للاتحاد الأرجنتيني لويس سيجورا مقر الاتحاد الكروي دون الإدلاء بأي تصريحات للصحافة ووسائل الإعلام فيما عين الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لجنة إدارية لتسيير أعمال الاتحاد وتنظيم انتخابات رئاسية مبكرة قبل الـ30 من الشهر الجاري.

وكان القضاء الأرجنتيني قد عين 3 مراقبين في منتصف العام الماضي بسبب الاشتباه في وجود مخالفات في إدارة الأموال العامة التي تلقاها الاتحاد الكروي من الحكومة.