قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

جدد الاتحاد الغابوني لكرة القدم الثقة بمدرب منتخب بلاده البرتغالي جورج كوستا بهدف قيادته على اقل تقدير الى نهائي كاس امم افريقيا 2017 التي يستضيفها مطلع العام المقبل.

وتحتضن الغابون البطولة الاسمى في القارة السمراء بين 21 كانون الثاني/يناير و12 شباط/فبراير المقبلين، ما دفع الاتحاد المحلي لتجديد ثقته بالمدرب كوستا، في ولايته الثانية، بغية تحقيق النجاح المرجو.

وذكر الاتحاد المحلي على حسابه على موقع فايسبوك اليوم الاربعاء "قرر الاتحاد تجديد الثقة بالمدرب كوستا والجهاز الفني لستة اشهر".

وسبق للاتحاد ان اقال كوستا من منصبه في 30 حزيران/يونيو المنصرم بسبب تردي نتائج المنتخب، الذي حصد تحت اشرافه فوزين، وتعادلا وهزيمتين بينها خسارة مدوية امام منتخب سيراليون المتواضع، قبل ان يقرر تجديد الثقة به اليوم.

ويعد راتب كوستا مرتفعا مقارنة مع سائر المدربين في قارة افريقيا، اذ يتقاضى 70 الف يورو شهريا، ويعيد نجم بورتو البرتغالي وستاندارد لياج البلجيكي سابقا السبب الكامن خلف ارتفاع راتبه "كونه المدرب الافضل في قارة افريقيا".

ويتربص امتحان عسير بكوستا بغية حصد النجاح مع منتخب الغابون مستضيف بطولة امم افريقيا على ارضه وامام جماهيره، اضافة الى ان المنتخب وقع في مجموعة حديدية ضمن تصفيات كاس العالم 2018، إلى جانب المغرب وساحل العاج ومالي.