قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لم يكمل اللاعب الدولي البرازيلي نيمار دا سيلفا الحصة التدريبية لمنتخب بلاده التي جرت، اليوم الثلاثاء، خلال المعسكر الإعدادي المُقام في مدينة تيريسوبوليس، تحسبا للجولتين الأخيرتين لتصفيات منطقة أمريكا الجنوبية لكأس العالم لكرة القدم 2018.

ويظهر أنّ نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي قد تعرض لإصابة بحيث اشتكى من آلام في القدم، عقب اصطدامه بزميله دييغو تارديلي.

وخاض المنتخب البرازيلي، تدريبه، بمشاركة 16 لاعبا فقط من أصل 24 تم استدعاؤهم لخوض آخر مباراتين في تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018، أمام بوليفيا في لاباز الخميس القادم، وتشيلي في العاشر من الشهر الجاري بمدينة بساو باولو البرازيلية.

وتعتبر الحصة التدريبية ليوم الثلاثاء هي الأولى للمنتخب البرازيلي في مقر تدريباته التقليدي التابع لاتحاد البرازيل لكرة القدم في تيريسوبوليس، وذلك منذ أولمبياد 2016 في ريو دي جانيرو، وذلك تحت قيادة المدرب أدينور ليوناردو باتشي "تيتي".

وكان أول اللاعبين الذين وصلوا لمقر التدريبات، نجوم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، نيمار وماركينيوس وتياغو سيلفا وداني ألفيس.

وشارك في المران الأول أيضا كل من جيميرسون، جابرييل جيسوس، باولينيو، فرناندينيو، جورجي، آرثور، كاسيو، إديرسون، ريناتو أوجوستو، ويليان، دانيلو وتارديلي، وذلك في انتظار انضمام كل من كاسيميرو، فريد، كوتينيو، فرمينيو، أليسون، وسانردو ، ميراندا ودييغو.

ويستعد المنتخب البرازيلي للسفر إلى بوليفيا ، يوم الأربعاء والوصول قبل موعد مباراته أمام صاحب الأرض في لاباز بعدة ساعات للتأقلم على الارتفاع، حيث تقع المدينة على علو 3 آلاف و640 مترا.

يُشار أنّ منتخب البرازيل قد ضمن التأهل لنهائيات مونديال 2018، حيث ينفرد بصدارة ترتيب التصفيات برصيد 37 نقطة.