قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

 رشحت الجماهير الإسبانية الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم نادي برشلونة للفوز بجائزة "الكرة الذهبية" للمرة السادسة في تاريخه قبل إعلانه اعتزال اللعب، وتجديد تفوقه على غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد.

وكان رونالدو قد تمكن من معادلة رقم ميسي في الفوز بجائزة "الكرة الذهبية" التي تنظمها سنوياً مجلة "فرانس فوتبول "، حيث نال نسخة عام 2017 ، ليصبح رصيد كل منهما، خمس كرات ذهبية مع أفضلية لميسي الذي نالها بقميص برشلونة ، بينما توج رونالدو بأربع كرات ذهبية مع ريال مدريد ، وواحدة بقميص مانشستر يونايتد.
 
وقد نظمت صحيفة "ماركا" الإسبانية إستطلاع رأي، جاءت نتائجه لصالح ميسي بنسبة 67% ، حيث ترى هذه النسبة بأن ميسي في سن الـ 30 عاماً سيكون قادراً على النجاح في إحراز جائزة "الكرة الذهبية" مرة أخرى في قادم الأعوام، وقبل اعتزاله اللعب لتكون الجائزة الذهبية السادسة في تاريخه، وبالتالي استعادة تفوقه على غريمه رونالدو الذي رشح من قبل 33% فقط لتحقيق الجائزة مجدداً بعدما تجاوز سن الـ 32 عاماً ، وبدأ ظهور علامات تراجع المستوى مع بداية الموسم الحالي.
 
ويحمل تاريخ جائزة "الكرة الذهبية" عدداً قليلاً من اللاعبين الفائزين بها ، ممن تجاوز أعمارهم سن الـ 32 عاماً ، حيث يعتبر المدافع الإيطالي فابيو كانافارو الوحيد الذي نالها في عام 2006 ، وهو يبلغ من العمر 33 عاماً ، وذلك بعدما فرض نفسه بطلاً لنهائيات كأس العالم 2006 بألمانيا ، وساهم بشكل فعال في تتويج منتخب بلاده باللقب العالمي، كما سبق للعديد من الفائزين بالجائزة أن أحرزوها في سن الـ 31 عاماً على غرار التشيكي بافل نيدفيد في عام 2003 و أيضا رونالدو في عامي 2016 و2017 و الألماني فرانز بيكنباور عام 1976.