قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فتح نادي آرسنال الإنكليزي أبواب الرحيل أمام مهاجم التشيلي أليكسيس سانشيز، الذي يرغب بالرحيل عن الغنارز.

ودخل اللاعب الدولي في السنة الأخيرة من عقده، ما قد يؤدي الى رحيله دون مقابل السنة المقبلة في حال عدم بيعه في فترة الانتقالات الحالية وعدم تجديده عقده.

وحاول أرسنال تجديد عقد سانشيز لفترة طويلة، إلا أنه ومنذ بداية عام 2017 قالت تقارير من مصادر قوية وموثوقة إن اللاعب لن يجدد تعاقده وهذا هو قراره النهائي بعد فترة من التفكير.

وأشارت تقارير صحفية، الثلاثاء، إلى إصرار نادي مانشستر سيتي، على ضم سانشيز، قبل إغلاق سوق الانتقالات الصيفية الحالي.

وقالت شبكة "ESPN"، إن مانشستر سيتي مستعد لتقديم رحيم سترلينغ، بالإضافة إلى بعض الأموال من أجل ضم سانشيز.

وتابعت: "غوارديولا طارد سانشيز طوال هذا الصيف، إلا أن أرسنال رفض التفريط في اللاعب لصالح أحد منافسيه داخل البريمييرليغ، رغم انتهاء عقده مع الغنارز الصيف المقبل".

وختمت الشبكة تقريرها بالإشارة إلى أن غوارديولا مصمم على لم الشمل مجددًا مع سانشيز، بعد أن عمل معه في برشلونة، حيث يرى فيه إضافة مهمة لخططه مع السيتي.