قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

فضل الكرواتي ايفان راكيتيتش لاعب وسط نادي برشلونة الإسباني إتخاذ موقف&محايد&في حديثه عن زميليه الأرجنتيني ليونيل ميسي ومواطنه لوكا مورديتش حول رؤيته عن اللاعب الأفضل في العالم لعام 2018.

وتجنب راكيتيتش إغضاب زميليه في الفريق ومنتخب بلاده، حيث علق في تصريحات نقلتها صحيفة "سبورت" الإسبانية قائلاً :" ميسي يعتبر افضل لاعب في التاريخ اما مودريتش فهو افضل لاعب في عام 2018" .

وأضاف راكيتيتش معلقاً :" ميسي يبقى أفضل لاعب عرفته ملاعب كرة القدم عبر تاريخها، و هذا امر لا يختلف عليه اثنان ، ولو سألت أي شخص عن ذلك فسيذكر ذلك أيضاً ، اما مودريتش فقد قدم عاماً استثنائياً ومميزاً مع ناديه في دوري أبطال أوروبا ومنتخب بلاده في مونديال روسيا ".&

واختتم راكيتيتش حديثه بقوله :" إن تتويج مودريتش بجائزة أفضل لاعب في أوروبا ، يجعله من الطبيعي الفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم على حساب البرتغالي كريستيانو رونالدو و المصري محمد صلاح".

يشار الى ان عملية اختيار اللاعب الافضل في العالم تتسبب دوماً في خلق حساسية كبيرة بالنسبة لزملاء اللاعبين المرشحين للجائزة ، إلا في حالات ضيقة واستثنائية كحالة راكيتيتش الذي يزامل ميسي في نادي برشلونة، ومواطنه مودريتش في منتخب بلاده رغم انه يلعب بقميص الغريم التقليدي ريال مدريد .