قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

اكد رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم أحمد أحمد بأن لا نية لاتحاده بسحب بطولة كأس الأمم الأفريقية من الكاميرون وذلك خلال زيارة مفاجئة لهذه الدولة الثلاثاء.

وقام أحمد بزيارة الرئيس الكاميروني بول بيا الذي تعمل حكومته على اقناع الاتحاد الأفريقي بأنها جاهزة لاحتضان المهرجان الكروي القاري على الرغم من الشكوك حول جاهزيتها من ناحية المنشآت الرياضية فيها.

وقال أحمد للصحافيين بعد اجتماعه مع بيا "لا يملك الاتحاد الأفريقي خطة بديلة حتى اننا لم نفكر بسحب كأس الأمم الأفريقية من الكاميرون".

لكنه اضاف "الكاميرون هي الدول المضيفة للبطولة، وبالتالي هي التي ستقول لنا "نحن جاهزون" أو "نحتاج الى بعض الوقت لسنا جاهزين في الوقت الحالي. الأمر يعود الى الكاميرون".

وكان الاتحاد الأفريقي اعرب عن قلقه عن وجود "تأخر كبير" على مستوى البنى التحتية في الاستعدادات الكاميرونية لكأس الأمم الإفريقية 2019، مشيرا الى أن القرار النهائي بشأن هذه الاستضافة سيصدر أواخر تشرين الثاني/نوفمبر وذلك على هامش اجتماعاته التي عقدها في شرم الشيخ نهاية الاسبوع الماضي.

واصدر الاتحاد القاري بيانا نشره على موقع الالكتروني أنه بعد الاطلاع على تقرير اللجنة المكلفة متابعة التحضيرات الكاميرونية، تبين وجود "تأخر كبير في إنجاز البنى التحتية".

وأكد البيان أن "القرار النهائي سيصدر في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر" بعد زيارة "أخيرة" يقوم بها وفد من الاتحاد ومن شركة الاستشارات والتدقيق رولاند بيرغر (مقرها مدينة ميونيخ الألمانية)، موضحا أن لجنة مشتركة من الاتحادين القاري والدولي (فيفا) ستزور الكاميرون أيضا في تشرين الأول/أكتوبر "لدراسة المسائل الأمنية".