قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 

يبدو أن فوز مانشستر يونايتد على ضيفه نيوكاسل يونايتد في المرحلة الثامنة من الدوري الإنكليزي الممتاز، منح المدرب البرتغالي للشياطين الحمر جوزيه مورينيو، تضاف الى ما كشفه من دعم إدارة النادي المملوك من عائلة غلايرز الأميركية.
وقال  مورينيو بعد المباراة: "من يقرأ الصحف ويتابع وسائل التواصل الاجتماعي، يعتقد ربما أنني قد انتهيت (...) لو لم أتلق رسالة نصية قصيرة من إدارتي (تطلب منه) عدم قراءة الصحف، لربما كنت على اقتناع بذلك أيضا (أن الإدارة قررت فعلا إقالته)".

 وكان مورينيو قد اعتبر أن الحديث المتكرر عن مستقبله في الصحف هو أشبه بـ"مطاردة"، مضيفا "في نهاية المطاف فزنا بالمباراة وأعتقد أننا كنا نستحق الفوز"، معتبرا أن لاعبيه تصرفوا "بشكل جيد الى حد مذهل".

وتداولت وسائل الإعلام تقارير متضاربة حول مصير المدرب البرتغالي الذي يواجه أيضا بتقارير عن توتر علاقته مع عدد من لاعبيه، لاسيما الفرنسي بول بوغبا.

وردد المشجعون في الملعب اسم مورينيو، في حين قال الأخير "لا أريد ذلك (...) لا أعتقد أن الأمر يتعلق بي، بل يتعلق بالنادي، النادي الذي يحبونه والنادي الذي نمثله بكل شرف وكرامة".