: آخر تحديث

كأس ديفيس: سيليتش يمنح كرواتيا اللقب الثاني في تاريخها

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

منح الكرواتي مارين سيليتش المصنف سابعا عالميا منتخب بلاده لقب مسابقة كأس ديفيس في كرة المضرب باحراز النقطة الثالثة في الدور النهائي أمام فرنسا حاملة اللقب بتغلبه على لوكا بوي 7-6 (7-3) و6-3 و6-3 في مباراة الفردي الأولى في اليوم الثالث الأخير الأحد في ليل.

وهي النقطة الثانية التي يكسبها سيليتش في الدور النهائي بعد الأولى في اليوم الأول الجمعة عندما تغلب على جو ويلفريد تسونغا 6-3 و7-5 و6-4 معززا تقدم بلاده 2-صفر بعدما منحها بورنا تشوريتش النقطة الأولى بفوزه على جيريمي شاردي 6-2 و7-5 و6-4.

وقلصت فرنسا الفارق بحسمها مباراة الزوجي السبت عندما فاز نيكولا ماهو وبيار-أوغ هيربير على إيفان دوديغ وماتي بافيتش 6-4 و6-4 و3-6 و7-6 (7-3).

وحسم سيليتش نقطة الفوز لكرواتيا بفوزه الأحد، ويقودها للقب الثاني في تاريخها بعد الأول قبل 13 عاما (2005 على حساب مضيفتها سلوفاكيا)، في ثلاثة أدوار نهائية (خسرت عام 2016 أمام ضيفتها الأرجنتين).

وعلق قائد كرواتيا زيليكو كرايان على التتويج قائلا "إنه شعور رائع. إنه تتويج رائع في مثل هذه الظروف والضغط. عاش مارين هذا سابقا وكان رائعا. لقد عرف كيف يحافظ على هدوئه الذهني".

وأضاف "عانت فرنسا من غياب بعض اللاعبين، فيما كنا نحن بجميع لاعبينا وحصلنا على فرصة الفوز اليوم (الأحد). ليس هناك أسرار، قلت فقط للاعبين أنه جيدون بما يكفي لتحقيق الفوز، وأحقية الظفر بهذا اللقب في هذه الظروف".

في المقابل، فشل رهان قائد فرنسا ونجمها السابق يانيك نواه في اختيار بوي لخوض المباراة ضد سيليتش على أمل إدراك التعادل وجر كرواتيا إلى المباراة الخامسة الحاسمة المقررة بين تسونغا وتشوريتش والتي أصبحت الآن هامشية.

وفضل نواه الاعتماد على بوي بدلا من جيريمي شاردي الذي خسر مباراة الفردي في اليوم الأول (الجمعة) أمام تشوريتش، لكنه لم يكن عند حسن ظنه فخسر بالتالي فشل منتخب بلاده في الاحتفاظ باللقب ورفع غلته من الألقاب في المسابقة إلى 11 لقبا.

وهي الخسارة الثانية لبوي أمام سيليتش في مباراتين فقط جمعتا بينهما حتى الآن بعد الأولى في كأس ديفيس أيضا في نصف نهائي 2016، وسقط أمامه بأربع مجموعات.

وهو الدور النهائي التاسع التي تخسره فرنسا في تاريخ المسابقة التي أقيمت للمرة الأخيرة بنظامها الحالي هذا الموسم حيث ستقام اعتبارا من العام المقبل بنظام جديد وتعديلات جذرية أثارت جدلا كبيرا بين الاتحاد الدولي للعبة المشرف عليها ورابطة اللاعبين المحترفين التي استحدثت بطولة جديدة ستقام اعتبارا من الأسبوع الأول من عام 2020 ولقيت دعما كبيرا من أبرز نجوم اللعبة في مقدمتهم الصربي نوفاك ديوكوفيتش والسويسري روجيه فيدرر والألماني ألكسندر زفيريف والنمسوي دومينيك تييم.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. تساؤلات حول قانونية تعاقد
  2. 5 عوائق تواجه الاتحاد الإفريقي في إقامة نهائي مسابقاته على ملاعب محايدة
  3. هشاشة كاحل نيمار تقف عائقاً أمام عودته إلى برشلونة
  4. الجماهير تمنح الجزائر تفوقاً طفيفاً على السنغال في نهائي كأس أمم إفريقيا
  5. الهلال يحسم مستقبل عموري .. واللاعب يفاجئ جماهير الزعيم
  6. نيجيريا تهزم تونس وتحرز المركز الثالث في كأس أمم إفريقيا
  7. الاتحاد التونسي يقاطع قرعة تصفيات كأس أمم إفريقيا 2021 احتجاجاً على التحكيم
  8. سرقة مقابلة حصرية لنيمار من قناة برازيلية
  9. تألق بلماضي مع الجزائر في البطولة الإفريقية يكشف عن قدراته الفنية
  10. رئيس نادي الاتفاق يصدم النصر بشأن صفقة الكويكبي
  11. التحكيم الرياضي تفصل في أحداث نهائي أبطال إفريقيا بنهاية الشهر الجاري
  12. الاتحاد يخطف هارون كمارا بعد انسحاب الهلال
  13. الطالبي العلمي: المغرب رفع تحدي تنظيم الألعاب الأفريقية
  14. رئيس الزمالك: لدي صور تنهي مسيرة كهربا وهذا شرط عودته
  15. رسميا.. الاتحاد يحسم صفقة محلية ثالثة
  16. رئيس الاتحاد السنغالي يحث ساديو ماني على الانتقال إلى ريال مدريد
في رياضة