قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تعرض منزل المهاجم الكاميروني لباريس سان جرمان الفرنسي إيريك ماكسيم تشوبو-موتينغ لسرقة محتويات تقدر قيمتها بـ600 ألف يورو، خلال خوضه مباراة مع فريقه ضد ليفربول الإنكليزي في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بحسب ما أفاد مصدر في الشرطة الخميس.

وتعرضت شقة اللاعب الكاميروني البالغ 29 عاما، والتي تقع في غرب باريس، للسرقة ليل الأربعاء حين كان منشغلا بالمباراة التي أقيمت على ملعب سان جرمان بارك دي برانس، وانتهت بفوز المضيف 2-1، في الجولة الخامسة ما قبل الأخيرة من دور المجموعات للمسابقة القارية.

وأوضح المصدر أن مجموعات المسروقات من المجوهرات والحقائب اليدوية بلغ 600 ألف يورو، وأن القضية أحيلت للجهات المختصة.

وشارك تشوبو-موتينغ في آخر 25 دقيقة من المباراة الهامة جدا لفريقه، وذلك بدلا من الأوروغوياني إدينسون كافاني حين كانت النتيجة 2-1.

وبفوزه على ليفربول، صعد سان جرمان الى المركز الثاني في المجموعة الثالثة بفارق نقطة أمام النادي الإنكليزي ومثلها خلف نابولي الإيطالي المتصدر، وذلك قبل جولة على نهاية دور المجموعات.

وهو يلاقي في الجولة الأخيرة النجم الأحمر بلغراد الصربي.