قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

امتنع رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جاني انفانتينو عن قبول الدعوة الموجهة اليه لحضور المباراة الودية التاريخية التي تجمع المنتخبين السعودي والعراقي في مدينة البصرة الأربعاء، بحسب ما أفاد متحدث باسم الاتحاد الدولي الثلاثاء.

وقال المتحدث لوكالة فرانس برس ان "الرئيس لن يحضر الى العراق"، من دون ان يقدم تفاصيل إضافية عن أسباب ذلك.

وكان المسؤولون العراقيون يأملون في حضور الرئيس السويسري للاتحاد الدولي الى بلادهم، لمتابعة المباراة التي تأتي في ظل سعي عراقي لرفع الحظر المفروض من قبل الفيفا على استضافة المباريات الدولية الرسمية.

وفرض الاتحاد الدولي منذ أعوام حظرا كاملا على إقامة المباريات الدولية في العراق، الا انه قام العام الماضي بتخفيف هذا الاجراء، وسمح بإقامة المباريات الدولية الودية على ثلاثة ملاعب في مدن البصرة وكربلاء (جنوب)، وأربيل مركز إقليم كردستان الشمالي.

ويأمل العراق في ان تساهم المباراة ضد السعودية، وهي الأولى التي يخوضها المنتخب الأخضر في بلاد الرافدين منذ العام 1979، في الدفع باتجاه رفع شامل لحظر استضافة المباريات الدولية.

وكان وزير الشباب والرياضة العراقي عبد الحسين عبطان قال لفرانس برس في تصريحات سابقة، ان بغداد تعول على الثقل السياسي الخليجي ولاسيما السعودي، للمساهمة في رفع الحظر، آملا في ان يتحدث الفيفا قراره بهذا الشأن في آذار/مارس المقبل.