قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

 الرباط : أكدت نتائج آخر المباريات، التي تم أجراؤها، الأربعاء، لحساب الجولة الـ28 من البطولة الاحترافية المغربية لكرة القدم، أن التشويق سيتواصل إلى آخر رمق، سواء بالنسبة للفائز بلقب البطولة أو بالنسبة لمن سيرافق الراسينغ البيضاوي إلى القسم الثاني.

وأسفر صدام رباعي المقدمة عن تعادل الدفاع الحسني الجديدي أمام ضيفه اتحاد طنجة بهدف لمثله، وفوز الوداد الرياضي أمام ضيفه حسنية أغادير بهدف نظيف.
 
وكان اتحاد طنجة سباقاً للتسجيل في المباراة التي أدارها الحكم رضوان جيد، على أرضية ملعب العبدي بالجديدة، وذلك منذ الدقيقة 17، عن طريق عمر العرجون، قبل أن يعادل للفريق المستضيف مهاجمة المتألق حميد أحداد، في الدقيقة 47.
 
من جهته، انتظر الوداد الرياضي إلى الدقيقة 82 من المقابلة التي احتضنها ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، وأدارها الحكم عادل زوراق، ليحرز هدف الانتصار، وذلك عن طريق مدافعه محمد الناهيري.
 
ورفع اتحاد طنجة رصيده في الصدارة إلى 49 نقطة، فيما ارتقى الوداد الرياضي إلى مركز الوصافة بـ47 نقطة، وصار الدفاع الحسني الجديدي ثالثاً بـ45 نقطة، وهو نفس عدد نقط حسنية أغادير، المنهزم أمام الوداد الرياضي، لكن مع أفضلية في فارق الأهداف لصالح الفريق الجديدي.
 
ويبدو أن مسلسل التشويق المتواصل على مستوى ذيل الترتيب لا يقل إثارة عن المقدمة، حيث ينتظر ألا يحسم في الفريق الذي سيرافق فريق الراسينغ البيضاوي (17 نقطة) إلى القسم الثاني، إلا في آخر دورة.
 
وبعد تعادل شباب الريف الحسيمي أمام الرجاء البيضاوي وتعادل نهضة بركان أمام أولمبيك خريبكة، اليوم، لحساب الجولة 28، ينتظر أن يشتد صراع النزول بين خمسة فرق، هي الكوكب المراكشي (29 نقطة) وشباب أطلس خنيفرة (29 نقطة) وشباب الريف الحسيمي (30 نقطة) وأولمبيك خريبكة (32 نقطة) وسريع وادي زم (34 نقطة).