قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أحرز الياباني كي نيشيكوري المصنف ثانيا لقب دورة بريزبين الأسترالية في كرة المضرب، بفوزه الأحد على الروسي دانييل ميدفيديف الرابع، بينما توجت التشيكية كارولينا بليسكوفا بلقب فردي السيدات على حساب الأوكرانية ليسيا تسورينكو.

وفاز نيشيكوري المصنف تاسعا عالميا، على منافسه الروسية بنتيجة 6-4، 3-6 و6-2، ليحقق اللاعب البالغ من العمر 29 عاما اللقب الثاني عشر في مسيرته الاحترافية، والأول منذ دورة ممفيس الأميركية عام 2016.

وعانى الياباني خلال مسيرته من الإصابات، كما خسر تسع مباريات نهائية شارك بها منذ لقبه الأخير.

وفي نهائي اليوم الذي امتد نحو ساعتين، خسر نيشيكوري إرساله الأول في المجموعة الأولى، ما أتاح لمنافسه التقدم 3-صفر. الا أن الياباني تمكن من كسر الإرسال مرتين (الخامس والسابع) ليفوز بالمجموعة.

أما المجموعة الثانية التي امتدت 48 دقيقة، فأتت متقاربة الى حد كبير، وتمكن كل من نيشيكوري وميدفيديف من الحفاظ على إرساله حتى الشوط الثاني حينما نال الروسي الأفضلية 5-3 وفاز بالشوط التالي والمجموعة.

وفي المجموعة الحاسمة، خسر نيشيكوري إرساله مرة، بينما كسر إرسال منافسه المصنف 16 عالميا ثلاث مرات.

- بليسكوفا تقلب الطاولة -

وفي المباراة النهائية لفردي السيدات، تفوقت بليسكوفا على تسورينكو على رغم خسارتها المجموعة الأولى، لتخرج فائزة بنتيجة 4-6، 7-5 و6-2.

وحققت تسورينكو المصنفة 27 عالميا، مفاجأة في الدور نصف النهائي بإقصائها المصنفة خامسة عالميا اليابانية ناومي أوساكا السبت، وبدت في طريقها لتكرار ذلك في النهائي بعد فوزها بالمجموعة الأولى في 38 دقيقة.

الا أن بليسكوفا المصنفة ثامنة عالميا وخامسة في الدورة، وعلى رغم تأخرها 4-5 في المجموعة الثانية والإرسال بحوزة منافستها، تمكنت من قلب الأمور رأسا على عقب، وأحرزت معظم النقاط المتبقية لتفوز 7-5.

وبعد هذا الانقلاب في المجموعة الثانية، فقدت تسورينكو زمام المبادرة بالكامل في المجموعة الأخيرة، وتمكنت بليسكوفا من كسر إرسالها مرتين، وإنهاء المباراة لصالحها في غضون ساعتين و12 دقيقة.

وقالت التشيكية "شعرت ببعض التعب منذ بداية اليوم. نمت بشكل سيئ وشعرت (بأثر) ذلك منذ الاحماء"، مؤكدة أن "التمكن من قلب نتيجة المباراة بهذا الشكل تعطي ثقة إضافية".

من جهتها قالت تسورينكو "لا أعرف ماذا تغيّر عند 5-4 (في المجموعة الثانية). أعتقد أننا قدمنا مباراة قوية مع منافسة حتى تلك اللحظة، ولاحقا، لا أعرف. ربما تمكنت من رفع مستواها فجأة ولم أكن مستعدة لذلك".

وعانت تسورينكو في أواخر المباراة من إصابة في الكاحل الأيسر.

وتوجت بليسكوفا بلقبها الثاني في بريزبين بعد 2017، وأحرزت اللقب الثاني عشر في مسيرتها. أما تسورينكو، فكانت تسعى إلى إحراز لقبها الخامس، علما أنها دأبت على الفوز بلقب واحد على الأقل في الأعوام الأربعة الماضية، ولم يسبق لها أن خسرت في مباراة نهائية.