قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

يلتقي ريال مدريد مع ضيفه اشبيلية السبت في قمة نارية ضمن المرحلة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، فيما يخوض برشلونة المتصدر اختبارا سهلا أمام ضيفه ليغانيس الثالث عشر الأحد.

وتتجه الأنظار بعد غد إلى ملعب "سانتياغو برنابيو" حيث تقام قمة فض شراكة المركز الثالث بين ريال مدريد وضيفه الأندلسي إذ يملك كل منهما 33 نقطة مع أفضلية فارق الأهداف لإشبيلية و10 نقاط خلف برشلونة المتصدر بفارق 5 نقاط عن مطارده المباشر أتلتيكو مدريد الذي يحل السبت أيضا ضيفا على هويسكا صاحب المركز الأخير.

ويدخل الفريقان الملكي والأندلسي مواجهة الغد وكلاهما منتش بتأهله إلى الدور ربع النهائي لمسابقة الكأس المحلية رغم خسارتيهما إيابا الأربعاء، الأول أمام مضيفه ليغانيس، والثاني أمام ضيفه أتلتيك بلباو بنتيجة واحدة صفر-1.

ويحاول ريال مدريد استغلال عامل الأرض والجمهور لكسب النقاط الثلاث ورد الاعتبار لخسارته المدوية على أرض ضيفه صفر-3 ذهابا والتي كانت الأولى للنادي الملكي في الليغا هذا الموسم قبل أن تتواصل خيباته حيث مني حتى الآن بست هزائم آخرها في المرحلة قبل الماضية أمام ضيفه ريال سوسييداد.

وإدراكا منه لصعوبة المهمة أمام إشبيلية وأهمية الفوز السبت، أراح مدرب ريال مدريد الأرجنتيني سانتياغو سولاري أبرز الركائز الأساسية في تشكيلته خلال مباراة الكأس فلعب فقط الفرنسي رافايل فاران والبرازيلي مارسيلو ومواطنه كاسيميرو ولوكاس فاسكيث.

ويعاني ريال مدريد الذي سيحاول هذا العام أن ينسي جماهيره عروضه المخيبة ونتائجه المخيبة في النصف الأول من أسوأ موسم له منذ 2005-2006، من العديد من الإصابات في صفوفه آخرها لرأس حربته الفرنسي كريم بنزيمة بكسر في أصبع يده في المباراة ضد المضيف الأندلسي ريال بيتيس (2-1).

ويحوم الشك حول مشاركة بنزيمة الذي أكد سولاري أهميته بالنسبة لخط الهجوم. وقال "نتمنى أن يكون معنا في نهاية الأسبوع، نحن بحاجة إليه، هذا واضح"، مضيفا "إنه مرجعيتنا في خط الهجوم"، علما بأن الدولي الفرنسي السابق هو هداف النادي الملكي في الليغا حتى الآن برصيد 7 أهداف.

ويغيب الويلزي غاريث بايل وماركو أسينسيو وحارس المرمى الدولي البلجيكي ثيبو كورتوا بسبب الإصابة.

ولن تكون مهمة الملكي سهلة أمام إشبيلية الذي سيسعى إلى استغلال المستوى المهزوز لريال هذا الموسم وإلحاق الخسارة الثانية به تواليا على أرضه معتمدا على قوته الضاربة في الهجوم بقيادة الدوليين الفرنسي التونسي الأصل وسام بن يدر، خامس لائحة الهدافين (9 أهداف)، والبرتغالي أندريه سيلفا (8 أهداف) إلى جانب قائده خيسوس نافاس وصانع الألعاب الدولي الأرجنتيني إيفر بانيغا والمنضم إليه حديثا من برشلونة الدولي المغربي الأصل منير الحدادي.

ويطمح الفريق الأندلسي ايضا للعودة إلى سكة الانتصارات التي غابت عنه في المباريات الثلاث الأخيرة وايقاف نزيف النقاط في آخر ست مباريات والتي حقق فيها فوزا واحدا، علما بأنه كان يتصدر قبل مراحل الترتيب العام.

وقد يجد الناديان الملكي والأندلسي نفسيهما تحت ضغط كبير من ديبورتيفو ألافيس الخامس بفارق نقطة واحدة عنهما كونه يملك فرصة انتزاع المركز الثالث الجمعة عندما يحل ضيفا على خيتافي السادس في افتتاح المرحلة.

- اختبار سهل لبرشلونة -

ويبدو برشلونة مرشحا بقوة لمواصلة انتصاراته المتتالية ورفع عددها إلى سبعة والحفاظ على فارق النقاط الخمس التي تفصله عن أتلتيكو، عندما يستضيف ليغانيس الثالث عشر.

ويعول الفريق الكاتالوني الذي يخوض مساء اليوم إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة الكأس وهو بطلها ضد ضيفه ليفانتي (1-2 ذهابا)، على نجميه الأرجنتيني ليونيل ميسي، متصدر لائحة الهدافين برصيد 17 هدفا، والأوروغواياني لويس سواريز الثاني (14 هدفا).

وقدم ليغانيس مباراة رائعة أمام الفريق الرديف لريال مدريد في الكأس الأربعاء، وكان بإمكانه الخروج منتصرا بأكثر من هدف بالنظر إلى الفرص الكثيرة التي سنحت لمهاجميه ولولا تألق حارس المرمى الدولي الكوستاريكي كيلور نافاس لودع ريال مدريد المسابقة بخسارة مذلة.

لكن ليغانيس سيواجه خصما شرسا الأحد يتربع على الصدارة بعروض هجومية رائعة حيث يملك أقوى خط هجوم (53 هدفا)، وقد سجل له ميسي وسواريز بمفردهما ما يعادل غلة صاحبي ثاني أفضل خط هجوم في الدوري حتى الآن: إشبيلية وسلتا فيغو (31 هدف لكل منهما).

بدوره، يخوض أتلتيكو مدريد اختبارا سهلا عندما يحل ضيفا على هويسكا صاحب المركز الأخير.

ويدخل الممثل الثاني للعاصمة مباراة السبت بمعنويات مهزوزة بعد خروجه من مسابقة الكأس على يد عقدته جيرونا بتعادلهما 3-3 في مدريد بعدما تعادلا 1-1 ذهابا في جيرونا.

وفشل لاعبو المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني في فك عقدة جيرونا الذي أرغمهم على التعادل في المباريات الخمس التي جمعت بينهما حتى الآن.

وخرج أتلتيكو مدريد من الدور ثمن النهائي وهو الذي بلغ الدور ربع النهائي على الأقل في المواسم الستة الأخيرة حتى أنه رفع كأس المسابقة عام 2013.

ويلعب السبت أيضا سلتا فيغو مع فالنسيا، والأحد ريال بيتيس مع جيرونا، وفياريال مع أتلتيك بلباو، ورايو فايكانو مع ريال سوسييداد، وليفانتي مع بلد الوليد.

وتختتم المرحلة الإثنين المقبل بلقاء إيبار مع إسبانيول.

بور-م م/اط