: آخر تحديث

عودة موفقة لكازنز مع غولدن ستايت في دوري الـNBA

حقق ديماركوس كازنز عودة موفقة الى دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين بعد نحو عام من الغياب بسبب الإصابة، ليساهم في فوز فريقه غولدن ستايت ووريرز بطل الموسمين الماضيين على مضيفه لوس أنجليس كليبيرز بفارق 18 نقطة.

وغاب كازنز (28 عاما) عن دوري المحترفين منذ تعرضه لإصابة في وتر أخيل في كانون الثاني/يناير 2018 عندما كان مع فريقه السابق نيو أورليانز بيليكانز الذي انتقل منه الى صفوف غولدن ستايت خلال الصيف.

وخاض اللاعب الجمعة مباراته الأولى في دوري المحترفين مع ووريرز، وبدأها بطريقة مثالية من خلال سلة ساحقة ("دانك") منح بها غولدن ستايت نقطتيه الأوليين في المباراة، بعد نحو دقيقتين على انطلاقها.

وتفوق غولدن ستايت بنتيجة 112-94، في مباراة أنهاها كازنز مع 14 نقطة (منها ثلاث رميات ثلاثية) وست متابعات وثلاث تمريرات حاسمة، علما بأنه شارك في 15 دقيقة، الا أنه خرج لارتكابه ستة أخطاء قبل 8:51 دقيقة من نهاية الربع الأخير.

وقال كازنز بعد المباراة "التواجد على أرض الملعب ولّد شعورا رائعا. لقد كانت مسيرة (العودة) طويلة. اختبرت العديد من الأيام الصعبة، أخرى جيدة، لكن في هذا المكان (أرض الملعب) أجد شغفي".

وأكد مدرب الفريق ستيف كير أن كازنز سيحتاج الى وقت لاستعادة لياقته بشكل كامل والانخراط في تشكيلة تزخر بالنجوم من أمثال سيتفن كوري وكيفن دورانت وكلاي طومسون ودرايموند غرين.

وأوضح "الأمر يتعلق بنيله الثقة، المشاركة على أرض الملعب. العودة من الإصابة تتطلب وقتا طويلا. هذه مباراته الأولى فقط".

لكن عودة كازنز ستثير قلق الفرق الأخرى في الدوري، اذ يتوقع أن تساهم في تعزيز موقع غولدن ستايت كأحد أبرز المرشحين للقب، إن لم يكن المرشح الذي لا قدرة لأي فريق على الوقوف في وجه لقبه الثالث تواليا.

وقال كير بعد المباراة للصحافيين في مزاح لا يخلو من الإيحاء "يمكنكم أن تكتبوا أن الموسم انتهى، أحد لا يمكنه أن يتغلب علينا بعد الآن".

وبات غولدن ستايت الجمعة، أول فريق منذ بوسطن سلتيكس عام 1975، يبدأ المباراة بخمسة لاعبين أساسيين سبق لهم المشاركة في مباراة "كل النجوم" ("أول ستار") السنوية.

وعلى أرض الملعب، هيمن على مجريات المباراة التي أنهاها متصدر ترتيب المنطقة الغربية بتحقيق فوزه السابع تواليا هذا الموسم. 

وباستثناء الربع الثاني الذي أنهاه كليبيرز لصالحه بفارق نقطتين (26-24)، سيطر ووريرز بطل الدوري ثلاث مرات في المواسم الأربعة الأخيرة، على كامل مجريات اللعب، وصنع فارقا بلغ في الربع الأخير 22 نقطة.

وكان أفضل مسجل للفائز نجمه وأفضل لاعب في الدوري مرتين كوري مع 28 نقطة وخمس متابعات وأربع تمريرات حاسمة، وأضاف دورانت 24 نقطة مع سبع متابعات وخمس تمريرات، ليقودا الفريق الى تحقيق فوزه الـ32 مقابل 14 خسارة، بينما تلقى كليبيرز صاحب المركز السابع في ترتيب المنطقة الغربية، خسارته الـ21 مقابل 24 فوزا.

وكان أفضل مسجل للخاسر توبياس هاريس مع 28 نقطة.

 

- 38 نقطة لإيرفينغ "الاستثنائي" -

وفي مقابل الأداء الناجح لكازنز، كان فريقه السابق نيو أورليانز بيليكانز يتلقى خسارة قاسية أمام مضيفه بورتلاند ترايل بلايزرز 112-128.

ولم تمكّن النقاط الـ27 لنجمه أنطوني ديفيس نيو أورليانز من تفادي تلقي الخسارة الـ25 له هذا الموسم في 46 مباراة، بينما حقق بورتلاند بفضل النقاط الـ24 لداميان ليلارد، فوزه الـ28 مقابل 19 خسارة.

الى ذلك، قاد كايري إيرفينغ فريقه بوسطن سلتيكس للفوز على ضيفه ممفيس غريزليز 112-116، بتسجيله 38 نقطة منها 20 في الربع الثالث.

وتمكن صاحب المركز الخامس في ترتيب المنطقة الشرقية، من تحقيق فوزه الـ27 مقابل 18 خسارة، معولا بشكل رئيسي على إيرفينغ الذي ساهم أيضا بسبع متابعات و11 تمريرة حاسمة.

وكان الدور الحاسم لإيرفينغ في الربع الثالث، بتسجيله 20 نقطة من أصل النقاط الـ38 لفريقه. وأنهى بوسطن هذا الربع لصالحه بفارق تسع نقاط، بعدما كان ممفيس قد أنهى الربع الثاني بفارق 15 نقطة (38-23).

وأتى أداء إيرفينغ أمس، ليضاف لما قدمه في الفوز على تورونتو رابتورز الأربعاء (117-108) عندما سجل 27 نقطة ومنح 18 تمريرة حاسمة.

وقال زميله ماركوس سمارت إن الأداء اللافت لإيرفينغ يدفع زملاءه لمحاولة إيصال الكرة إليه "في كل مرة (...) لأنه يقوم بأمور استثنائية".

وكان الأفضل في صفوف ممفيس صاحب المركز الرابع عشر ما قبل الأخير في المنطقة الغربية، مايك كونلي مع 26 نقطة، بينما أضاف جارن جاكسون جونيور 23 نقطة وأربع متابعات.

- راسل ينقذ بروكلين -

وفي مباراة مثيرة قلبت فيها الأمور رأسا على عقب، تمكن بروكلين نتس من الفوز على مضيفه أورلاندو ماجيك بنتيجة 117-115.

ويدين بروكلين بفوزه الى لاعبه دانجيلو راسل الذي أنهى المباراة مع 40 نقطة، منها محاولة ثلاثية ناجحة قبل 27 ثانية من صافرة النهاية، منحت فريقه التقدم بنتيجة 116-113، وذلك للمرة الأولى منذ تقدم بنقطتين لدى افتتاح التسجيل مطلع الربع الأول.

وهيمن أورلاندو على مجريات اللقاء بشكل تام، وصنع فارقا وصل الى 21 نقطة في الربع الثاني، الا أنه تقلص بشكل تدريجي بفضل راسل الذي عادل أفضل رصيد شخصي له في مباراة ضمن دوري المحترفين.

وقال اللاعب "لدينا مجموعة رائعة من اللاعبين الذين يتشاركون الأهداف نفسها وهذا ما بدأنا نلاحظه (...) هذا شعور رائع".

وفي بقية المباريات، فاز يوتا جاز على كليفلاند كافالييرز 115 - 99، وسان انتونيو سبيرز على مينيسوتا تمبروولفز 116-113، وديترويت بيستونز على ميامي هيت 98 - 93.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. المنافسة تشتعل بين صلاح واغويرو على لقب هداف الدوري الإنكليزي
  2. غاري لينكر يحمّل كرويف مسؤولية فشل تجربته مع برشلونة
  3. (لا ليغا) الإسبانية تحتفي بــ
  4. جيرونا يفاجئ ريال ويسدي خدمة لبرشلونة ونابولي يواصل نزيف النقاط
  5. راموس يدخل تاريخ الكرة الإسبانية من الباب الخلفي
  6. وزير الاعلام ينفي شراء ولي العهد السعودي لنادي مانشستر يونايتد
  7. إماراتي يواصل الجري لمسافة 2070 كم من أبوظبي لمكة
  8. جماهير إنتر ميلان الغاضبة تهاجم سيارة زوجة إيكاردي
  9. غوارديولا يثير الجدل مجدداً حول النادي الأفضل بإستبعاده لريال مدريد
  10. كيليان مبابي أفضل هداف في تاريخ دوري أبطال أوروبا في سن 20 عاماً
  11. مورينيو يجمع 62.5 مليون جنية إسترليني من إقالاته الأربع
  12. خطة
  13. يوفنتوس ينفي الصفقة التبادلية مع ليفربول بين صلاح وديبالا
  14. صلاح ومحرز وزياش.. أوروبا ترحب بـ
  15. ريال مدريد يحبط أياكس وتوتنهام يتخطى دورتموند بثلاثية
في رياضة