قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واصل غولدن ستايت ووريرز حامل اللقب انتصاراته بفوزه على مضيفه دالاس مافريكس 119-114 بفضل نجمه ستيفن كوري صاحب 48 نقطة، بينها 11 تسديدة ثلاثية، فيما سقط هيوستن روكتس أمام مضيفه أورلاندو ماجيك 109-116 رغم 38 نقطة لنجمه جيمس هاردن الأحد في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

في المباراة الأولى وبعد يومين من انتزاعه المركز الثالث على لائحة أفضل المسجلين من خارج القوس في تاريخ الدوري، ضرب كوري بقوة مجددا وقهر أصحاب الأرض بـ11 ثلاثية من أصل 19 محاولة.

وصحيح أن كيفن دورانت سجل 28 نقطة، وكلاي طومسون 16 نقطة، لكن الفضل في الفوز الـ29 في 43 مباراة لغولدن ستايت يعود إلى كوري الذي سجل النقاط السبع الأخيرة.

وجاءت المباراة متكافئة بين الفريقين طيلة الأرباع الأربعة حيث لم يتمكن أي منهما من الابتعاد أكثر من 6 نقاط قبل أن يحسم غولدن ستايت النتيجة في الوقت القاتل.

وتألق السلوفيني الواعد لوكا دونسيتش (19 عاما) في صفوف دالاس مافريكس ووقف ندا أمام نجوم حامل اللقب بتسجيله 26 نقطة، بيد أنه استسلم في النهاية لخبرة وبرودة أعصاب كوري.

وقال كوري "دالاس فريق جيد، مع دونسيتش الذي رغم صغر سنه لديه الكثير من الخبرة والنضج، كان يتعين علينا أن نقاتل حتى النهاية".

وهو الفوز الرابع على التوالي لغولدن ستايت الذي عزز موقعه في المركز الثاني للمنطقة الغربية خلف دنفر ناغتس الذي استعاد توازنه بفوز على ضيفه بورتلاند ترايل بلايزرز 116-113.

وهو الفوز الـ29 لدنفر ناغتس في 42 مباراة، والثاني عشر على التوالي على أرضه ويدين به إلى نجمه الصربي نيكولا يوكيتش الذي سجل 40 نقطة.

وكان دنفر ناغتس خسر أمام مضيفه فينيكس صنز 93-102 السبت.

- 38 نقطة لهاردن -

وعاد هيوستن روكتس إلى سلسلة النتائج المخيبة بسقوطه أمام مضيفه أورلاندو ماجيك 109-116.

وبعد فوزه في 11 مباراة من أصل 12 في الفترة بين 11 كانون الأول/ديسمبر و4 كانون الثاني/يناير، مني هيوستن بـ3 هزائم في مبارياته الخمس الأخيرة.

وواصل نجمه هاردن تألقه بتسجيله 38 نقطة وعادل الرقم القياسي لنجم لوس أنجليس ليكرز السابق كوبي براينت موسم 2002-2003، والمتمثل في 30 نقطة أو أكثر في 16 مباراة متتالية.

ويبدو أن الغياب الطويل للنجم كريس بول بدأ يؤثر على هيوستن في ظل غياب الحلول واللاعبين القادرين على تحمل مسؤولياتهم الى جانب هاردن.

ولم يلعب بول (33 عاما) منذ 20 كانون الأول/ديسمبر الماضي بسبب إصابة في العضلة الخلفية للفخذ، ولن يعود إلى الملاعب قبل نهاية الشهر الحالي.

وتألق بديله أوستن ريفرز بتسجيله 25 نقطة، لكن دكة بدلاء الفريق لم تقدم الدعم اللازم واكتفت بتسجيل 7 نقاط فقط.

وأعرب مدرب هيوستن مايك دانطوني عن أسفه للخسارة وقال "جيمس (هاردن) لاعب رائع، ولكن لا يمكنه القيام بكل شيء بمفرده".

في المقابل، حقق أورلاندو ماجيك فوزه الثاني تواليا بعد 4 هزائم متتالية، ويدين به إلى المونتينيغري نيكولا فوسيفيتش صاحب 22 نقطة والفرنسي إيفان فورنييه الذي سجل 19 نقطة.

ومني لوس أنجليس ليكرز بخسارته الثامنة في مبارياته الـ11 الأخيرة من دون نجمه "الملك" ليبرون جيمس المصاب، بسقوطه أمام ضيفه الفريق السابق للأخير كليفلاند كافالييرز 95-101.

وقال مدرب ليكرز لوك وولتون "إنها خسارة مخيبة، ولكنني أواصل إيماني بهذه المجموعة" معربا عن أمله في استعادة خدمات جيمس في نهاية الأسبوع الحالي.

ويغيب جيمس عن ليكرز بسبب إصابة عضلية تعرض لها يوم عيد الميلاد أمام غولدن ستايت ووريرز.

واحتاج تورونتو رابتورز إلى التمديد مرتين للفوز على مضيفه واشطن ويزاردز 140-138.

وانتهى الوقت الأصلي بتعادل الفريقين 124-124، ولم يتمكن أي منهما من حسم التمديد الاول الذي انتهى بالتعادل 7-7، قبل أن يحسم الضيوف الثاني 9-7 بفضل ثلاثية للإسباني سيرج إيباكا قبل 15 ثانية من النهاية.

وكان كاوهي لينارد أفضل مسجل في صفوف تورونتو رابتورز برصيد 41 نقطة مع 11 متابعة، وأضاف الكاميروني باسكال سياكام 24 نقطة مع 19 متابعة، فيما برز برادلي بيل في صفوف الخاسر بتحقيقه "تريبل دبل" بعدما سجل 43 نقطة مع 15 تمريرة حاسمة و10 متابعات.

وخسر أتلانتا هوكس أمام ميلووكي باكس 114-133، ونيويورك نيكس أمام فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 105-108.