قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كشف الإسكتلندي السير اليكس فيرغسون المدرب السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي عن فحوى الإجابة التي تلقاها من الإيطالي الراحل تشيزار مالديني عندما طلب منه التعاقد مع ابنه باولو مالديني في التسعينات عندما كان يصنف حينها كأفضل مدافعي العالم.

وبحسب ما كشفه فيرغسون، فإن مالديني "الأب" رد على عرض مانشستر يونايتد بالتعاقد مع إبنه بقوله:"جدي هو ميلان و والدي هو ميلان و أنا ميلان وابني هو ميلان أيضاً ، لذلك انسوا التعاقد معه".

وفهم فيرغسون استحالة تفريط النادي اللومباردي في المدافع الإيطالي باولو مالديني الذي صنع لنفسه وناديه أسماً باحرف من ذهب على خريطة الكرة المحلية والأوروبية بعدما فرض هيمنته على الملاعب المحلية والقارية بإحرازه لقب دوري أبطال أوروبا خمس مرات خلال مسيرته الكروية مع "الروسونيري".

وارتبطت عائلة مالديني بنادي ميلان بداية بالوالد تشيزار الذي لعب اغلب مشواره الكروي ضمن صفوف الفريق ، ثم الابن باولو الذي لم يلعب لغيره بداية من عام 1985 و حتى اعتزاله في عام 2009 ، كما أنه لم يعمل مع نادٍ آخر حتى انضم لطاقم النادي الإداري الصيف الماضي، ثم جاء الدور على الحفيد كريستيان ابن باولو الذي يلعب للفريق منذ عام 2016 تزامنا مع رحيل الجد.

يشار الى أن مانشستر يونايتد لم يكن النادي الوحيد الذي حاول إغراء باولو مالديني للتعاقد معه، بعدما حاولت عدة أندية طلب وده على غرار يوفنتوس الإيطالي و ريال مدريد الإسباني، إلا ان إخلاصه ووفاءه لميلان حالا دون رحيله عن النادي حتى اعتزاله اللعب.