قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بلغ الألماني ألكسندر زفيريف المصنف ثالثا عالميا والأسترالي نيك كيريوس نهائي دورة أكابولكو المكسيكية لكرة المضرب، بعد فوز الأول على البريطاني كاميرون نوري والثاني على الأميركي جون ايسنر.

وواصل الأسترالي مسيرته اللافتة في الدورة المكسيكية، وبلغ النهائي الأول منذ تتويجه في دورة بريزبين في كانون الثاني/يناير 2018.

وبعدما أقصى الإسباني المصنف ثانيا عالميا رافايل نادال والسويسري المتوج بثلاثة ألقاب كبرى ستانيسلاف فافرينكا، تمكن المشاغب كيريوس من إقصاء الأميركي المصنف ثالثا في الدورة المكسيكية الجمعة، بعد مباراة من ثلاث مجموعات انتهت بنتيجة 7-5، 5-7 و7-6 (9-7).

وسيكون زفيريف، المصنف ثانيا في أكابولكو، العقبة الأخيرة أمام كيريوس الباحث عن اللقب الخامس في مسيرته. وبلغ الألماني نهائي الدورة المكسيكية بعد تغلبه على نوري 7-6 (7-صفر) و6-3.

وبعدما أنقذ ثلاث فرص لنادال لحسم مباراتهما في الشوط الفاصل من المجموعة الحاسمة لمباراتهما في الدور الثاني، احتاج كيريوس الى ثلاث فرص بدوره للتغلب على أيسنر المصنف تاسعا عالميا، وأنهى المباراة التي امتدت ساعتين و21 دقيقة، بكرة ساقطة لعبها من الخط الخلفي للملعب.

وقال الأسترالي "كنت أحاول الاهتمام بإرسالي، هذا كل ما يمكنك القيام به فعلا في مواجهة جون" المعروف بإرسالاته القوية.

وتفوق كيريوس أمس بالإرسالات، مع 25 إرسالا ساحقا مقابل 24.

ويدخل زفيريف النهائي وهو لم يخسر بعد أي مجموعة في أكابولكو، وهي الدورة الثانية له هذا العام، بعدما خرج من الدور الرابع لبطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى، في كانون الثاني/يناير.

وأقر زفيريف بأن المباراة ضد نوري "كانت صعبة جدا. الرياح كانت سريعة هنا، لم تكن الظروف سهلة، وأعتقد بأن الرياح تلائم أسلوب لعبه بشكل جيد (...) أنا سعيد لمجرد تمكني من العبور" الى النهائي.

ولدى السيدات، ستجمع المباراة النهائية بين الصينية وانغ يافان التي تغلبت في نصف النهائي على الكرواتية المصنفة ثالثة دونا فيكيتش 2-6، 6-3 و6-1، والأميركية صوفيا كينين الخامسة التي تغلبت على الكندية بيانكا أندرييسكو 6-4، 3-6، و7-5.

وستكون المباراة النهائية الأولى لوانغ (24 عاما ومصنفة 65 عالميا)، بينما تسعى كينين الى لقبها الثاني في 2019 بعد دورة هوبارت الأسترالية.