قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لم يصدق اللاعب الكرواتي الشاب تينو لاوس، مهاجم نادي هايدوك سبليت، نفسه عندما سجل هدفاً لفريقه، في الدوري الكرواتي للشباب تحت 19 عاما.

وسجل تينو لاوس الهدف بعد تلقيه كرة عرضية تابعها داخل الشباك من داخل منطقة الجزاء، قبل أن يفاجئ الجميع بطريقة احتفاله بالهدف.

واحتفل اللاعب الكرواتي الشاب بالهدف، على طريقة احتفالية المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، حيث وضع يديه حول عضوه التناسلي وصياح بطريقة هستيرية.

لكن حكم اللقاء أفسد على تينو لاوس فرحته بعدما وجه له البطاقة الحمراء بسبب احتفاله المثير للجدل بالتسجيل.

يشار إلى أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أعلن الإثنين فتح إجراء تأديبي لسوء السلوك بحق كريستيانو رونالدو، للطريقة التي احتفل بها بتسجيل "هاتريك" لفريقه يوفنتوس، أمام أتلتيكو مدريد الإسباني الأسبوع الماضي.

وقام أفضل لاعب في العالم خمس مرات بالاحتفال بهدفه الثالث بطريقة مماثلة لتلك التي لجأ إليها مدرب أتلتيكو الأرجنتيني دييغو سيميوني في مباراة الذهاب، بوضع يديه حول عضوه التناسلي والصياح بطريقة هستيرية.

وكان الاتحاد قد فتح إجراء مماثلا بحق سيميوني وغرمه 20 ألف يورو.

شاهد الفيديو: