قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تخلت كوريا الجنوبية عن فكرة الترشح لاستضافة كأس آسيا 2023 لكرة القدم، مفسحة المجال أمام الصين لتكون المرشحة الوحيدة لاستضافة الحدث القاري.

وأشار الاتحاد الكوري الجنوبي في بيان الاربعاء انه انسحب "للتركيز بشكل استراتيجي" على ملف مشترك مع الجارة كوريا الشمالية لاستضافة كأس العالم للسيدات في العام عينه.

وكان الاتحاد الكوري الجنوبي أعلن عن ترشحه المشترك في آذار/مارس الماضي، لكن الاتصالات الدبلوماسية بين الجارين تراجعت في ظل توقف المحادثات النووية بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة.

وقال رئيس الاتحاد تشون هان-جين في البيان "بالنسبة لكأس العالم للسيدات، سيقدم فيفا (الاتحاد الدولي) والحكومة الكورية الجنوبية دعما نشطا لترجمة الاستضافة المشتركة بين الكوريتين الجنوبية والشمالية".

ويعني انسحاب كوريا الجنوبية، ان الاتحاد الآسيوي قد يؤكد في 4 حزيران/يونيو المقبل منح الصين شرف الاستضافة للمرة الثانية في تاريخها.

واستضافت الصين النهائيات في 2004 عندما بلغت النهائي وخسرت امام اليابان 1-3.

وعبرت كوريا الجنوبية عن رغبتها باستضافة النهائيات التي يشارك فيها 24 منتخبا قبل سنتين، مشيرة الى نيتها "استضافة أروع نسخة لكأس آسيا" بعد 63 عاما من استضافة الأولى في 1960.

وكانت تايلاند واندونيسيا عبرتا عن رغبتهما باستضافة النهائيات قبل انسحابهما في وقت لاحق.

وشارك في النسخة الاخيرة التي استضافتها الامارات مطلع العام الحالي 24 منتخبا للمرة الاولى، وأحرزها المنتخب القطري للمرة الاولى في تاريخه على حساب اليابان في المباراة النهائية (3-1).