قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أبدى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي استياءه الكبير بعد الخسارة المفاجئة لمنتخب التانغو أمام كولومبيا في مسابقة كوبا أميركا لكرة القدم في البرازيل، مطالبا زملاءه بإظهار رد الفعل المناسب.

وخيب المنتخب الأرجنتيني بقيادة نجمه ليونيل ميسي الآمال مجددا بخسارة مفاجئة أمام نظيره الكولومبي صفر-2 في سلفادور في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية في المسابقة القارية.

وصرح نجم برشلونة الإسباني عقب المباراة "أعتقد أننا كنا متوترين قليلا في الشوط الأول لأنها المباراة الأولى في البطولة"، مضيفا "إنها خسارة مريرة ونحتاج بعض الوقت لتقبلها".

وتابع المتوج بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم 5 مرات "لم نكن نريد أن نبدأ بهذه الطريقة، لكن الآن علينا رفع رؤوسنا والاستمرار".

وأردف قائلا "كلما خسرت يكون الأمر صعبا بالنسبة لنا، عادة ما نتعامل مع ذلك بشكل سيء. الآن علينا أن نفكر في المباراة المقبلة ضد البارغواي".

وأبدى ميسي أسفه لحقيقة أن هدف التقدم للمنتخب الكولومبي جاء خلال الدقائق الأفضل للمنتخب الأرجنتيني خلال المباراة. وصرح قائلا: تلقينا الهدف في الوقت الذي كنا فيه الفريق الأفضل... أعتقد أننا تحسنا في الشوط الثاني وصنعنا الفرص... علينا استخلاص الإيجابيات من اليوم والتفكير بشأن الغد.

يشار إلى أن هذا الفوز هو الأول لكولومبيا على الأرجنتين في المسابقة القارية منذ 20 عاما.

وخسرت الارجنتين النهائي في النسختين الأخيرتين للمسابقة القارية أمام تشيلي، إلى جانب مونديال 2014 في البرازيل بالذات أمام ألمانيا.