قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كشف تقرير الحكم البارغوياني ماريو دياز دو فيفار الذي أدار مواجهة الأرجنتين وتشيلي لتحديد المركزين الثالث والرابع في بطولة كوبا أميركا عن سبب إشهاره الورقة الحمراء في وجه قائدي المنتخبين ليونيل ميسي و غاري ميديل.

ونشر المدون البرازيلي ريجوتي عبر موقع التواصل الاجتماعي" تويتر" تغريدة تضمنت صورة من تقرير حكم المباراة البارغوياني، وقد دون فيه بأن سبب طرده لميسي وميديل قد جاء نتيجة ما ارتكبه كل منهما من تجاوز بحق الآخر.

وبحسب التقرير، فإن ميسي قام بلقطة غير رياضية تجاه ميديل من خلال تلفظ أو ايماء يحمل في مضمونه إهانة للمنافس بدون كرة، وهو نفس السبب الذي تم تدوينه أيضاً بحق ميديل.

وتمنح لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم لحكم المباراة سلطة إشهار البطاقة الحمراء لأي لاعب في مثل هذه الحالات، على اعتبار أن هذه اللوائح اصبحت اكثر تشدداً في ضرورة احترام المنافس وترك القرار لحكم اللقاء في تقديره للحالة.

ويأتي نشر هذا التقرير رداً على تصريحات ميسي بأن طرده كان انتقاماً من الاتهامات التي وجهها لاتحاد اميركا الجنوبية بإسناد المباريات لحكام يعملون لمساعدة البرازيل على إحراز اللقب القاري.

صورة ضوئية من تقرير حكم المباراة بحق ميسي وميديل