قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

قرر قائد المنتخب النيجيري جون أوبي ميكل أن يضع حدا لمسيرته الدولية، وذلك بعد يوم فقط على قيادته منتخب بلاده الى المركز الثالث في كأس الأمم الإفريقية التي تختتم الجمعة في القاهرة.

وقال اللاعب الجديد لنادي طرابزون سبور التركي في صفحاته على وسائل التواصل الاجتماعي "في عمر الثانية والثلاثين، حان الوقت بالنسبة لي من أجل اعتزال اللعب مع المنتخب الوطني وافساح المجال أمام جيل الشباب الذي قام بعمل رائع من خلال نيل برونزية كأس الأمم الإفريقية 2019".

وأشار لاعب وسط تشلسي الإنكليزي سابقا الى أن "مصر هي البلد التي بدأت فيه مسيرته الدولية وأنهيتها ايضا. في 2006 خضت أول بطولة رسمية مع بلادي" في إشارة الى كأس الأمم الإفريقية التي احتضنتها مصر عام 2006.

وأكد أن "كأس الأمم الإفريقية تشكل آخر بطولة مع المنتخب الوطني في صفوف +سوبر إيغلز+"، أي لقب المنتخب النيجيري الذي انتهى مشواره في نسخة مصر 2019 في الدور نصف النهائي على يد الجزائر (1-2) بسبب هدف قاتل سجله رياض محرز من ركلة حرة في الوقت بدل الضائع، لكنه ودع البطولة بميدالية المركز الثالث بعد فوزه الأربعاء على تونس 1-صفر.

وخاض أوبي ميكل 89 مباراة بقميص المنتخب الوطني بين 2005 و2019 وسجل 6 أهداف، وكان أفضل انجاز له احراز لقب الكأس الأمم الإفريقية عام 2013، إضافة الى نيله برونزية أولمبياد ريو 2016 حيث كان أحد اللاعبين الثلاثة فوق 23 عاما.

وغاب عن التصفيات المؤهلة الى كأس الأمم الإفريقية الحالية مباشرة بعد نهائيات مونديال روسيا 2018 حيث انتهى مشوار بلاده عند الدور الأول، لكنه عاد الى التشكيلة لخوض النهائيات القارية حيث شارك بمباراتين قبل التعرض لاصابة في الركبة.

ووقع أوبي ميكل هذا الصيف مع طرابزون سوبر كلاعب حر بعد الفشل في الصعود بميدلزبره الى الدوري الإنكليزي الممتاز الموسم المنصرم.