قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لايزال بايرن ميونيخ الألماني مهتماً بالتعاقد مع مواطنه الدولي ليروي سانيه جناح نادي مانشستر سيتي الإنكليزي رغم تعرضه لإصابة خطيرة ستبعده عن الملاعب لعدة أشهر ، وذلك أبان مشاركته امام ليفربول في مباراة الدرع الخيرية.

وكان الإسباني بيب غوارديولا مدرب الفريق، قد أكد بأن سانيه سيغيب لفترة تتراوح بين 6 و7 أشهر ، حيث سيخضع لعملية جراحية في الرباط الصليبي الأمامي للركبة اليمنى.

وكشفت صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية ان إصابة سانيه الخطيرة لم تغير موقف الإدارة البافارية في ضمه لصفوف الفريق، لانها لا تزال عند رأيها بأنه إضافة مفيدة لتشكيلة المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش.

وتعتبر أن امام بايرن ميونيخ ثلاثة خيارات بشأن التعاقد مع سانيه، يأتي أولها باستقطابه قبل إغلاق باب الانتقالات الصيفية الحالية في الثاني من شهر سبتمبر القادم رغم عدم شفائه من الإصابة، وذلك لإبراز رغبة النادي الجادة في إحضاره لقلعة " أليانز أرينا " .

الخيار الثاني يتمثل في تأجيل التعاقد معه حتى شهر يناير القادم مع فتح الانتقالات الشتوية على ضوء تطور علاجه من الإصابة التي يعاني منها . 

الخيار الثالث يتمثل في تأجيل التعاقد حتى الصيف القادم حتى يتسنى للنادي معرفة الحالة الفنية للاعب بعد عودته من الإصابة .

الجديد ذكره بأن سانيه قد عبر عن رغبته القوية في ترك مانشستر سيتي و العودة إلى بلاده للعب مع نادي بايرن ميونيخ ، حيث رفض تجديد عقده من اجل تخفيف الاعباء المالية على الإدارة البافارية ، إلا ان رغبته اصطدمت برفض إدارة ناديه الإنكليزي التفريط بخدماته مطالبة بالحصول على 145 مليون جنيه استرليني مقابل رحيله.