قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشف جيروم روتن النجم الفرنسي السابق بنادي باريس سان جيرمان الفرنسي عن الحيل والألاعيب التي استخدمها المهاجم البرازيلي نيمار داسيلفا من اجل الرحيل عن الفريق الباريسي خلال الانتقالات الصيفية الحالية.

و اشاد روتن بالمهارات الفنية العالية التي يتمتع بها نيمار بكونه احد افضل اللاعبين في العالم ، لكنه انتقد في الوقت نفسه تصريحاته عندما أكد بأن ريمونتادا برشلونة أمام باريس سان جرمان في دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت كتالونية بستة اهداف لهدف تعتبر الافضل في مسيرته الكروية.

وتحدث روتن في تصريح لصحيفة "لوباريزيان" الفرنسية قائلاً : " نيمار كان ذكياً بحديثه عن الريمونتادا بأنها من أفضل المباريات التي خاضها في مسيرته الكروية، لانه أراد استفزاز الجماهير  ودفعها للضغط على إدارة النادي بإبعاد اللاعب،  وهو ما حدث بالفعل عندما علقت لافتات ضده في اول مباراة للفريق بالدوري الفرنسي".

وبسؤال روتن حول إمكانية استمرار نيمار مع الفريق ، اجاب قائلاً : " كيف يمكنه ان يبقى مع الفريق بعدما بصق على قميص النادي واستفز  الجماهير بتلك التصريحات الاستفزازية ؟  لقد تناسى الراتب الضخم الذي يناله من اشتراكات هذه الجماهير الذين جرح مشاعرهم".

وعن إمكانية رحيل نيمار  هذا الصيف، علق روتن قائلاً :" اللاعب سيرحل عن النادي، ومفاوضات انتقاله اصبحت تتركز على الجانب المالي فقط ، ومن الافضل للفريق رحيله بسرعة من اجل طي هذه الصفحة إلى الابد و فتح صفحة جديدة".

وذهب روتن الى ابعد من ذلك في انتقاده للنجم البرازيلي عندما قال :" رحيل اللاعب سيكون جيداً للفريق لأنه سيُعيد التلاحم بين اللاعبين، وسيعزز من مكانة المهاجم كيليان مبابي، وهو ما سيسمح للمدرب بإعادة الروح الجماعية للفريق التي افتقدها بوجود نيمار".

الجدير ذكره بأن إدارة باريس سان جيرمان وفّرت كافة الظروف الملائمة لنيمار من أجل تقديمه أفضل العروض الفنية، إلا انه عجز عن تقديم الإضافة للفريق خاصة في مبارياته القارية بمسابقة دوري أبطال أوروبا ، كما اصطدم اللاعب بعراقيل عديدة حالت دون تألقه خاصة بتعرضه لإصابة في ركبته أبعدته عدة اشهر عن الفريق في الموسم الماضي.