قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشف المدرب البرازيلي تيتي المدير الفني للمنتخب البرازيلي بأن مواطنه المهاجم نيمار داسيلفا يسعى للرحيل بهدوء عن نادي باريس سان جيرمان الفرنسي دون خوف على مستقبله الاحترافي.

وبسؤاله عن وضعية نيمار وعدم مشاركته مع ناديه الفرنسي حتى الآن، رد تيتي في تصريحات إعلامية نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية قائلاً : " تحدثت معه هاتفياً لأسأل عن حالته ، فأكد لي بأنه بخير و وهادىء ، وهو ينتظر من ناديه ان يجد له مخرجاً" . 

وعن موقفه من رحيل نيمار ورغبته في تغيير الاجواء ، علق تيتي قائلاً : " آمل ان يختار الوجهة الافضل لمواصلة مشواره الاحترافي ، لكن ليس لديّ الحق في التدخل في قراراته، فالأمر متروك له شخصياً ليقول كلمته الاخيرة".

وكان تيتي قد اعلن قائمة البرازيل التي ستواجه منتخبي بيرو و كولومبيا الشهر القادم في الولايات المتحدة الاميركية ، حيث تم استدعاء نيمار بعد تعافيه من الإصابة التي تعرض لها في الكاحل و تسببت بإبعاده من المشاركة في بطولة كوبا أميركا، رغم عدم مشاركته مع باريس سان جيرمان في الدوري الفرنسي.

هذا ولا تزال وضعية نيمار غامضة قبل إغلاق باب الانتقالات الصيفية، في ظل تضارب الأنباء الواردة من "حديقة الأمراء "  ، حيث تباينت التقارير  بشأن مستقبله، فمنها من أشار الى أنه عائد للالتحاق بصفوف برشلونة الإسباني مجدداً، ومنها من أشار  الى اقترابه من الانتقال لصفوف ريال مدريد الإسباني، مع عدم استبعاد إمكانية استمراره في باريس سان جيرمان موسماً آخر في حال استعصت عودته الى إسبانيا.

يشار الى أن استدعاء تيتي لنيمار للالتحاق بصفوف المنتخب البرازيلي قد جاء لتعزيز روحه المعنوية وتفادي دخوله في حالة احباط تؤثر سلبياً على مستواه ومردوده الفني ، خاصة بعدما قرر المدرب الألماني توماس توخيل استبعاده من تشكيلة الفريق الباريسي في المباريات الثلاث الأولى، التي لعبها حتى الآن من عمر الموسم الرياضي الجديد.