قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كشفت تقارير إعلامية بأن المدافع الدولي الإنكليزي هاري ماغواير رفض الانضمام إلى نادي مانشستر سيتي مفضلاً الانتقال إلى الغريم مانشستر يونايتد رغم ان الأول عرض عليه راتباً أسبوعياً أكبر بكثير من الراتب الذي سيحصل عليه مع الثاني.

وكان ماغواير قد انتقل إلى صفوف مانشستر يونايتد بقيمة تبلغ 85 مليون جنيه استرليني، ليصبح بذلك اغلى مدافع في العالم و اغلى لاعب إنكليزي.

وفي التفاصيل كشفت صحيفة "دايلي ستار" البريطانية بأن إدارة مانشستر سيتي قدمت عرضاً كبيراً لماغواير عندما كان لا يزال لاعباً في صفوف ليستر سيتي ، حيث عرضت عليه راتباً أسبوعياً يقدر بحوالي 278 الف جنيه استرليني أي اكثر بنحو 100 الف جنيه إسترليني عما سيحصل عليه في مانشستر يونايتد ، إلا أن اللاعب رفض هذا العرض المُغري من أجل الانضمام إلى كتيبة "الشياطين الحمر".

وجاء رفض ماغواير لعرض "السيتي" ، بعدما  اقتنع بالمشروع الرياضي لـ "اليونايتد" الهادف باستعادة الهيمنة على عرش الكرة الإنكليزية في غضون المواسم القليلة القادمة.

وكان المدرب الإسباني بيب غوارديولا قد راهن على ماغواير من اجل تعزيز دفاعات مانشستر سيتي بعد رحيل البلجيكي فنسينت كومباني ، حيث وجد في التعاقد مع المدافع الإنكليزي بمثابة ضرب عصفورين بحجر واحد ،  تعزيز خياراته التكتيكية من جهة، وفي الوقت نفسه إضعاف حظوظ منافسيه في اللقب في التعاقد مع مدافع متميز ومتمرس.