قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

يتجه الغريمان يوفنتوس وإنتر ميلان الإيطاليان إلى خوض معركة شرسة في العاصمة البريطانية لندن من اجل تعزيز صفوفهما خلال الانتقالات القادمة.

وكشفت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية بأن الناديين الإيطاليين يستهدفان التعاقد مع لاعب خط الوسط الدانماركي كريستين ايريكسن و المدافع البلجيكي توبي الديرويرلد، والمرتبطين بعقد مع نادي توتنهام حتى نهاية الموسم الجاري، وتحديداً في شهر يونيو من عام 2020 ، الامر الذي يمنحهما حرية التفاوض مع الأندية الراغبة بضمهما دون العودة الى إدارة النادي بداية من شهر يناير المقبل.

هذا ويرجح ان يرضخ توتنهام للأمر بمباشرة التفاوض مع الأندية الراغبة في ضم الثنائي، بهدف بيعهما خلال الانتقالات الشتوية القادمة، تفاديا لرحيلهما مجاناً بنهاية الموسم.

ويراهن يوفنتوس على الديرويرلد لتعويض الفراغ الذي تركه قائده جورجيو كيليني، الذي تعرض لإصابة ستبعده عن الملاعب لعدة أشهر ، و في ظل غموض موقف الجهاز الفني من المدافع الهولندي ماتياس دي ليخت بعد البداية غير الموفقة للاعب ، فإن إدارة "السيدة العجوز" ستضطر للبحث عن حل عاجل لتفادي استمرار حالة الفراغ حتى نهاية الموسم الجاري.

اما ايريكسن فلن يكون انتقاله سهلاً لإنتر ميلان، في ظل تواجد اهتمام عدد من الأندية بكسب خدماته على رأسها ريال مدريد الإسباني و مانشستر يونايتد الإنكليزي.

هذا ولم تفقد إدارة النادي اللندني الأمل في إقناع الثنائي بالتجديد مع تحسين راتبهما الأسبوعي، من اجل تعزيز موقفها في المفاوضات مع الأندية الراغبة في ضمهما .

يشار الى أن مدرب الفريق الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو حريص على التعامل مع اللاعبين الأكثر وفاء و إخلاصاً للنادي ، إذ يرفض إطالة المفاوضات المتعلقة بتجديد العقود، كونها تؤثر سلباً على التركيز الذهني للاعبين، كما انه يرفض الاعتماد على اللاعبين الذين تنقضي عقودهم بنهاية الموسم الجاري، لذلك يطالب هو الآخر من إدارة النادي بضرورة اتخاذها القرار النهائي سواء بتجديد عقودهم او إعلان رحيلهم عن الفريق.