قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أثار حكم مباراة طلائع الجيش وبيراميدز في الدوري المصري لكرة القدم، جدلا واسعا في الأوساط الرياضية المصرية، وذلك بسبب طريقة تعامله مع احتفال كريم طارق لاعب طلائع الجيش.

واحتفل كريم طارق لاعب نادي طلائع الجيش بهدفه في مرمى بيراميدز، بطريقة فريدة من نوعها عندما قام بارتداء قناع سبايدرمان عقب إحرازه الهدف في الدقائق الأخيرة من المباراة.

وأثارت طريقة احتفال اللاعب كريم طارق، غضب حكم المباراة أمين عمر الذي توجه نحو اللاعب وأشهر في وجهه البطاقة الصفراء، قبل أن يلقي قناع سبايدرمان بغضب إلى خارج أرضية الملعب.

وأشعل قرار الحكم أمين عمر ردود فعل واسعة بين الجماهير المصرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا وأن لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لا يوجد بها بنود صريحة حول ضرورة معاقبة اللاعب الذي يرتدي قناع داخل الملعب، بعكس خلع القمصان -كمثال- الذي سيتوجب بطاقة.

وكتب الإعلامي عبد الرحمن مجدي عبر حسابه في تويتر: "هو حكم ماتش بيراميدز بمنتهى العصبية خد ماسك سبايدر مان من كريم طارق و رماه برة و اداله إنذار و بطريقة غريبة جداً .. لو القانون بيقول انذار مفيش مشكلة لكن الطريقة دي و ياخده منه و يرميه برة ده ع أساس ايه ؟ احنا في مدرسة ؟ ولا ده ولي أمره ولا ايه؟".

يشار إلى أن طريقة احتفال اللاعب كريم طارق، أعادت إلى الأذهان طريقة احتفال اللاعب الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ مهاجم أرسنال الإنكليزي حاليًا، وبروسيا دورتموند الألماني سابقًا، الذي يعد أشهر من احتفل بالأهداف عن طريق ارتداء أقنعة سبايدرمان.

بداية احتفالات أوباميانغ بقناع سبايدرمان كانت في ألمانيا، وتحديدًا في لقاء كأس السوبر الألماني أمام بايرن ميونخ في أغسطس 2014، حيث قام بنزع قناع شخصية "سبايدر مان" من تحت سرواله وارتداه تعبيرا عن احتفاله بالهدف الثمين.

ولم تتم وقتها معاقبة اللاعب الغابوني، إلا أن الأمر تكرر من جانبه مجددًا، وقام زميله ماركو رويس بمشاركته في ذلك الاحتفال خلال مباراة دوتموند أمام شالكه، ليقوم الحكم وقتها بإشهار البطاقة الصفراء في وجه أوباميانغ، لكنه تغاضى عن إشهارها في وجه رويس.